جامعة القدس المفتوحة

فرع يطا يشارك في زراعة الأشجار بمناسبة ذكرى يوم الأرض

نشر بتاريخ: 05-04-2017

شارك فرع جامعة القدس المفتوحة في يطا بزراعة الأشجار في منطقة "التوانة" المهددة بالمصادرة، بالشراكة مع مجلس اتحاد الطلبة، وحركة الشبيبة الطلابية، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 4/4/2017م.   وشارك في هذه الفعالية مدير الفرع د. محمد الحروب، وبعض من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، ورئيس مجلس الطلبة الطالب علاء مخامرة، وأعضاء من حركة الشبيبة، ولجنة "أخوات دلال"، ومجموعة من النشطاء الفلسطينين والأجانب.  ورحب رئيس مجلس قروي "التوانة" أ. صابر بلل بالحضور، شاكراً  جهود "القدس المفتوحة" المتمثلة في تعزيز صمود المواطنين على أرضهم التي يهددها الاحتلال بالمصادرة، والمشاركة الحقيقية لكل المؤسسات والأهالي، وتعزيز الصمود من خلال دعم الطلبة، والمناطق المهمشة، والمسافر، والمشاركة في هذا اليوم في زراعة الأشجار على الأراضي المهددة بجوار ما يسمى بمستوطنة "ماعون" المقامة على أراضي المواطنين في التوانة.  وفي كلمته، بين د. الحروب اهتمام الجامعة بالأهل أصحاب الأراضي المهددة بالمصادرة، لتعزيز صمودهم على أرضهم، مؤكداً استمرار الجامعة في مساعدة الطلبة من المناطق المذكورة الملتحقين بفرع يطا، وتحدث عن رسالة الجامعة بكل أبعادها، مشيراً أن مشاركة اليوم تأتي في سياق تعزيز الصمود، وإشعار الأهالي بأنهم ليسوا وحدهم، ومستذكراً الشهداء والأسرى، ونحن على موعد  بذكرى يوم الأسير الذي سيعلن فيه الإضراب عن الطعام، وضرورة دعم هذا القرار ومساندته. وبين رئيس شعبة شؤون الطلبة أ. محمد أبو زهرة أهمية مشاركة الطلبة في هذه الفعالية، للتعبير عن التضامن مع سكان المناطق المذكورة، ثم أشاد الطالب بصمود سكان المناطق المذكورة، مؤكداً أن الشبيبة ستبقى السياج الحامي للوطن. وفي الختام، شكر المواطنون وفد الجامعة على اللفتة الكريمة بالتضامن معهم.