جامعة القدس المفتوحة

طوباس: المشاركة في مسار بيئي

نشر بتاريخ: 05-04-2017

شارك فرع جامعة القدس المفتوحة في طوباس في المسار البيئي الذي نظمه بالتعاون مع محافظة طوباس، وسلطة جودة البيئة، ومؤسسة تامر للتعليم المجتمعي، ومركز التعليم البيئي، ومجلس اتحاد الطلبة بفرع الجامعة في طوباس.   وامتد المسار بين عين البيضا في الأغوار الشمالية ومنطقة عين الساكوت، واشتمل على زيارة بعض الأماكن الأثرية والتاريخية، منها منطقة برج القلعة في المالح.  وخلال الزيارة، قدم عبد الباسط خلف منسق وزارة الإعلام في طوباس شرحاً مفصلاً عن المناخ في فلسطين، وتحدث عن الطيور والنباتات، وتحدث عن الانتهاكات الإسرائيلية للبيئة الفلسطينية، وعن تأثير جدار الفصل العنصري على البيئة، بالإضافة إلى التلويث المتعمد للبيئة من خلال النفايات النووية والنفايات الصلبة وغيرها.  من جهتها، أكدت رماح أبو زيد منسقة مؤسسة تامر أن هذا النشاط يأتي ضمن سلسلة من الأنشطة المختلفة التي تم تنظيمها للعام الحالي ضمن فعاليات أسبوع القراءة الوطني الذي حمل لهذا العام عنوان "ما تقوله لنا الأرض"، وشكرت جامعة القدس المفتوحة والجهات الشريكة على مساهمتهم في إنجاح فعاليات أسبوع القراءة الوطني.  وقال رئيس قسم شؤون الطلبة في فرع طوباس أ. حيدر كايد أن هذا يكتسب أهمية مكانية كون منطقة الأغوار الشمالية منطقة يحاول الاحتلال بسط سيطرته عليها، وقال إن زيارتنا لتلك الأماكن تعزز من وجودنا وتشكل دعماً معنوياً لأهالي الأغوار، إضافة إلى أهميتها الوطنية والتاريخية، حيث شكلت ممرًا لعبور الفدائيين إلى الأرض المحتلة، بالإضافة إلى أنها منطقة جميلة بطبيعتها.  وتحدث احمد محاسنة، رئيس وحدة العلاقات العامة، عن أنشطة أسبوع القراءة الوطني المتعددة والمتنوعة لهذا العام، حيث نظمت العديد من تلك الأنشطة في المناطق الأثرية والمناطق الحدودية المهددة بالمصادرة مثل مناطق: بزيق، وعاطوف، وكشده، والرأس الأقرع، وعين الساكوت، وقال إن الأنشطة اشتملت على أكثر من تجوال وأكثر من مسار بيئي في مناطق الأغوار، وإن المحافظة تسعى إلى تنظيم أنشطة متميزة بمشاركة فاعلة من جميع مؤسسات محافظة طوباس، كما تحدث عن منطقة المالح، بالإضافة إلى منطقة البرج الأثرية.  وقالت م. لما جراد، مديرة سلطة جودة البيئة في طوباس، إن أنشطة السلطة متنوعة تهدف في مجملها إلى رفع الوعي البيئي لدى المواطن الفلسطيني، وقالت إن لهذا النشاط أهمية خاصة كونه يستهدف فئة الشباب الذين هم بناة المستقبل، وقالت إن أنشطة مشتركة ذات بعد تثقيفي وتوعوي ستعقد بالتعاون مع الجامعة.  وقال أيمن أبو العلية، رئيس مجلس طلبة فرع طوباس، إن هذه الأنشطة تترك أثراً إيجابياً لدى الطلبة الجامعيين، وتعزز معرفتهم بجغرافيا الوطن والأهمية الإستراتيجية لتك المناطق.