جامعة القدس المفتوحة

نابلس: حفل تخريج دورات التعليم المستمر

نشر بتاريخ: 03-04-2017

عقد فرع جامعة القدس المفتوحة في نابلس حفل تخريج للمشاركين في عدد من الدورات التدريبية التي نظمها مركز التعليم المستمر في الفرع، حيث تخرج نحو (88) طالباً وطالبة في دورات:  قوة الوعي والتفكير، وأخصائي نطق، والسكرتاريا الطبية، والعمل في البنوك والقطاع المصرفي. وحضر الحفل مدير فرع نابلس أ. د. يوسف ذياب عواد، والنائب الأكاديمي أ. د. معزوز علاونة، ومساعد مدير مركز التعليم المستمر وخدمة المجتمع في الفرع أ. أمجد السايح، ورئيس قسم شؤون الطلبة والعلاقات العامة، ومجلس الطلبة، ورئيس قسم شؤون الموظفين. وتولت عرافة الحفل الطالبة أميرة شنير، ثم وقف الحضور احتراماً للسلام الوطني الفلسطيني مع قراءة الفاتحة على أرواح الشهداء. ورحب مدير الفرع أ. د. يوسف ذياب عواد بالحضور الكريم، وبمدير مركز التعليم المستمر في الجامعة أ. محمود حوامدة، ورئيس قسم التدريب في المركز أ. لينا اشتية، مهدياً للحفل الكريم تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو الذي حصل على جائزة سقراط الدولية للعام 2017م عن أفضل مؤسسة عاملة في مجال العلوم والتربية، مانحاً أ. د. يونس عمرو جائزة أفضل إدارة جامعة في المنطقة، مشيداً بمثل هذه الدورات المهمة التي تساعد المشاركين فيها بالتسلح بمزيد من المعرفة والمهارات التي تساعدهم على التنافس في الفرص المتاحة. وأكد أ. د. عواد استمرار الجامعة في تميزها من خلال ترؤس المؤتمر القادم للمسؤولية المجتمعية المزمع عقده في الفترة ما بين 19-20\04\2017م في جامعة الزرقاء، حيث أصبحت الجامعة رمزاً لبيوت الخبرة في هذا المجال وتصديرها إلى المحيط العربي، يقول: "ولدينا تطلعاتنا لعقد مؤتمر دولي أوسع في المجال ذاته"، ثم تابع عواد حديثه عن أهمية هذه الدورات لرفع المستوى وأداء المشاركين، موضحاً أن الاهتمامات القادمة للجامعة ستركز على التدريبات في التطبيقات العملية التكنولوجية بعد أن تحصل السلطة على الترخيص لزيادة جيل الاستخدام, كما أشاد بالشراكات القائمة مع مؤسسات المجتمع المحلي. وعرض أ. حوامدة نشاطات مركز التعليم المستمر واهتماماته في سعيه الدائم لتوفير التعليم المستمر مدى الحياة لجميع شرائح المجتمع، موضحاً أن أهم أهداف المركز التركيز على التطوير والتدريب، وعقد الامتحانات الدولية مع المؤسسات الشريكة مثل امتحان التوفس ورخصة الحاسوب، وتقديم الدبلومات التي تعتمدها وزارة التعليم العالي، والمساهمة في الشراكة التنموية من خلال المركز التعليمي المتنقل في المناطق المهمشة. وفي الختام، ألقت الطالبة عتاب حنيني كلمة الخريجين وشكرت للجامعة على استمرار التواصل مع الطلبة من خلال عقد مثل هذه الدورات، وبعد ذلك وزعت الشهادات على الخريجين.