جامعة القدس المفتوحة

طولكرم: المشاركة في الاعتصام التضامني مع الأسرى المضربين

نشر بتاريخ: 07-03-2017

شارك فرع جامعة القدس المفتوحة بطولكرم، يوم الثلاثاء الموافق7/3/2017م، في الاعتصام التضامني مع الأسرى المضربين عن الطعام وأهالي الأسرى المعتقلين داخل السجون الإسرائيلية، وذلك أمام مقر الصليب الأحمر الدولي، بمشاركة أمين سر حركة فتح أ. مؤيد شعبان، وجميع مؤسسات المحافظة، وفصائل العمل الوطني، وفعاليات المحافظة، وأهالي الأسرى، وطلبة المدارس.
وضم الوفد مدير الفرع  د. سلامة سالم، وعددًا من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، ورئيس مجلس الطلبة، وحركة الشبيبة الطلابية .
وأكد المتضامنون دعمهم المتواصل لأسرانا البواسل بوجه عام والأسرى المضربين عن الطعام بوجه خاص، فهم يستحقون منا أكثر من ذلك لأنهم يقدون وما زالوا يقدمون أعمارهم وزهرة شبابهم من أجل القضية الفلسطينية وعدالتها.  
     ودعا المتضامنون سيادة الرئيس محمود عباس أن يضع قضية الأسرى على سلم أولوياته، وضرورة العمل مع المؤسسات الدولية التي تعد الأسرى الفلسطينيين أسرى حرب من أجل انتزاع حقوقهم ومحاسبة إسرائيل على سياستها العنصرية بحق أسرانا البواسل داخل السجون، وخاصة الأسرى المرضى منهم، والأسرى المضربين عن الطعام.
     وطالب المعتصمون الصليب الأحمر بممارسة دوره والضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي لإنهاء الممارسات اللاإنسانية بحق الأسرى والأسيرات، وتحسين ظروف حياتهم، خاصة المرضى منهم، وتقديم العلاج اللازم لهم بأسرع وقت ممكن، محملين الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى، وضرورة الإسراع في تقديم العلاج للأسرى المرضى حسب ما ينص عليه القانون الدولي.