جامعة القدس المفتوحة

الوسطى: ورشة عمل حول "آلية التدقيق الاجتماعي"

نشر بتاريخ: 28-02-2017

نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في الوسطى، بالتعاون مع مركز "حراك" الشبابي، ورشة تثقيفية حول "آلية التدقيق الاجتماعي"، وذلك يوم الإثنين الموافق 27-2-2017م، بحضور مدير الفرع د. عماد نشوان، ومشرفة الورشة أ. رنا قفة، والمدرب من مؤسسة حراك أ. خالد أبو علي، ولفيف من طلبة الفرع.
ورحب د. نشوان بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، ونائب الرئيس لشؤون قطاع غزة أ. د. جهاد البطش، موضحاً أن الندوات وورش العمل التثقيفية وجميع  الفعاليات اللامنهجية تعد لخدمة الطلبة من أجل تنمية ثقافتهم وتعزيز قدراتهم وخبراتهم العلمية والثقافية. 
وأعربت أ. قفة عن سعادتها بتنفيذ هذه الورشة في فرع الوسطى، وتوجهت بالشكر لإدارة الجامعة على تعاونها وتوفير اللازم لإنجاح هذه الورشة وإخراجها على الشكل المطلوب، مشيرةً إلى الأهداف الرئيسة للورشة وهي: إظهار الإطار القانوني الناظم لعمل الباحثين الميدانيين في عمليات تقييم الأضرار أثناء عمليات إعادة الإعمار الناجمة عن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على قطاع غزة، وتعزيز المجال الرقابي على أداء الباحثين الميدانيين والمسؤولين عن إعادة الإعمار في المنشآت والمباني المتضررة، والعمل كذلك على تطوير قواعد البيانات المتعلقة بتقدير قيمة الأضرار والتعويضات للمواطنين المتضررين.