جامعة القدس المفتوحة

خان يونس: تنظيم ندوة حول أبعاد استخدام وسائل التواصل الاجتماعي تربوياً ودينياً

نشر بتاريخ: 01-11-2016

نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في خان يونس، ندوة علمية بعنوان: "أبعاد استخدام وسائل التواصل الاجتماعي تربوياً ودينيًا"، وذلك يوم الإثنين الموافق 31/10/2016م، بمشاركة مدير الفرع د. سلمان الديراوي، وعضوي الهيئة التدريسية د. محمد الكحلوت، ود. إسماعيل الفرا، وعدد من الطلبة والموظفين الأكاديميين والإداريين.
ورحب د. الديراوي خلال كلمته بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، ونائب الرئيس لشؤون قطاع غزة أ. د. جهاد البطش، مؤكداً حرصهما على تنظيم مثل هذه الفعاليات اللامنهجية الهادفة إلى تثقيف الطلبة وصقل شخصيتهم من خلال إظهار مميزات كل ما يحصلون عليه من تقنيات حديثة أنتجتها الثورة التكنولوجية، وأهمها وسائل التواصل الاجتماعي لما لها من أثر كبير على معظم مناحي حياة الفرد والمجتمع.
وأوضح د. الكحلوت مفهوم التواصل الاجتماعي بين الفرد ونفسه وأسرته ومجتمعه وأمته، مبيناً أن جميع الديانات- وفي مقدمتها الإسلام- دعت إلى التواصل بين الأفراد والحضارات، وأن اللبنة الأساسية في نجاح أو فشل أي تواصل اجتماعي منوط باستناده إلى القيم الاجتماعية الصحيحة. كما وضح مخاطر الاستخدام الخاطئ لوسائل التواصل الحديثة كـ(الفيسبوك) و(تويتر) وغيرها، مؤكداً أهمية دور الشباب في التواصل الاجتماعي البناء.
وتحدث د. الفرا عن إيجابيات التسارع التقني وسلبياته وازدياد أعداد مستخدمي التقنيات الحديثة المنتشرة، كأجهزة الهواتف الذكية ووسائل التواصل الاجتماعي المتنوعة، محذراً من الإفراط في استخدامها لأنها تخضع للمراقبة المستمرة، ثم حث الشباب على ضرورة توظيفها بما يعود بالفائدة على الفرد والمجتمع، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني أحوج الشعوب للاستخدام السليم لوسائل التواصل الاجتماعي لإيصال صوته وقضيته إلى العالم أجمع.