جامعة القدس المفتوحة

سلفيت: ندوة عن مرض الثلاسيميا

نشر بتاريخ: 01-10-2016

 
      نظم فرع جامعة القدس المفتوحة فرع سلفيت وجمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا ندوة حول مرض الثلاسيميا في المجتمع الفلسطيني، وذلك يوم السبت الموافق 1/10/2016م في قاعة الأنشطة التعليمية، وذلك بحضور د. باسم شلش مدير فرع الجامعة بسلفيت، وأ. معتصم يونس رئيس جمعية مرضى الثلاسيميا في سلفيت، وأ سامر علقم رئيس قسم شؤون الطلبة منسق الدورة، ورئيس وأعضاء مجلس اتحاد الطلبة في "فرع سلفيت".

      وافتتح د. شلش هذه الندوة ونقل للحضور تحيات أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة، الذي يراقب باهتمام الأنشطة اللامنهجية التي تنظمها فروع الجامعة على امتداد الوطن، وأكد شلش أهمية الموضوع والتوعية المجتمعية لمرض الثلاسيميا وصولاً إلى مجتمع فلسطيني خال من هذا المرض. وفي نهاية حديثه، شكر منظمي الدورة، متمنياً لهم المزيد من التقدم والتطور والنجاح.

         ثم تحدث أ. معتصم يونس، ممثل عن جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا في محافظة سلفيت، عن الجمعية وأهدافها، وخططها المستقبلية، موضحاً أهمية التوعية داخل الجامعات والمدارس الفلسطينية، وأشار إلى احتضان "القدس المفتوحة" لطلبة مرضى الثلاسيميا وتقديم الدعم الكامل لهم مادياً ومعنوياً.

       وبعد ذلك، تحدثت الطالبة المتفوقة جميلة يونس (المحاضرة عن جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا) عن مرض الثلاسيميا، وأنواعه، ومدى انتشاره، وطرق علاجه، والوقاية منه.
    وجدير بالذكر أن هذه الندوة قد شارك فيها طلبة كلية التنمية الاجتماعية والأسرية، وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية.