جامعة القدس المفتوحة

بديا: ورشة عمل بعنوان: "النفايات وطرق علاجها"

نشر بتاريخ: 28-08-2016

نظم طلبة جامعة القدس المفتوحة في مركز خدمات بديا الدراسي التابع لفرع سلفيت، الملتحقون بدورة السلم الاجتماعي، ورشة عمل في بلدية قراوة بني حسان بعنوان: "النفايات وطرق علاجها"، بالتعاون مع بلدية قراوة بني حسان والمركز الفلسطيني للديمقراطية وحل النزاعات، وذلك بحضور أ. خليل عبد الرازق مدير مركز خدمات بديا الدراسي، ورئيس بلدية قراوة بني حسان أ.عزيز عاصي، ورئيس بلدية بديا أ. سليمان طه، وعن مديرية صحة سلفيت أ. عبد الكريم بولاد، ومنسقة ورشة العمل أ. ورود ياسين.
وافتتح الورشة رئيس بلدية قراوة بني حسان السيد عزيز عاصي مرحباً بالحضور، مثمناً دور جامعة القدس المفتوحة في تناول موضوعات تهم المجتمع، وخاصة موضوع النفايات، مؤكداً سعي البلدية الدائم لتحديد مكبات للحفاظ على نظافة البلدة وصحة سكانها.
وقدم رئيس بلدية بديا السيد سليمان طه شرحاً مفصلاً عن الخطة الاستراتيجية التي يجري الإعداد لها للتخلص من النفايات في المنطقة، على الرغم من المعوقات التي تحول دون ذلك، مشدداً على أن البلدية تبذل قصارى جهدها لتجاوز كل العقبات التي تقف في طريق حل هذه المشكلة عبر الوسائل المتوفرة.
من جانبه، بين أ. خليل عبد الرازق ضرورة تعريف أفراد المجتمع بهذه المشكلة وتوعيتهم بأخطارها، وضرورة تنظيم المزيد من ورش العمل للخروج بتوصيات وحلول لمعالجة مشكلات كهذه أو مشابهة لها.
يذكر أن المركز الفلسطيني للديمقراطية وحل النزاعات قد أشرف على هذه الورشة التي تناولت موضوعات عدة، أهمها مشكلة النفايات وسبل معالجتها، إذ اشترك فيها (20) طالباً وطالبة من مختلف تخصصات الجامعة، وخضعوا إلى تدريبات مكثفة- نظرية وعملية- تهم المجتمع، وخاصة ما يتعلق بمشكلة النفايات. 
وخرجت الورشة بعدة توصيات أهمها نشر التوعية بين السكان عبر البرامج الإعلامية المحلية، والتأكيد على ضرورة تشجيع مشاريع إعادة التدوير للنفايات الصلبة.