جامعة القدس المفتوحة

نور إبراهيم مسعور...الإرادة تنتصر على الإعاقة

نشر بتاريخ: 17-08-2016


"بالعزيمة والإصرار والتحدي نصنع المستحيل"، بهذه الكلمات تسلحت الطالبة نور نبيل إبراهيم مسعور المتخرجة في فرع جامعة القدس المفتوحة بطولكرم في تخصص المرحلة الأساسية الأولى، بهذه الكلمات راحت تحث الخطى لإكمال مشوارها في معترك الحياة، فلم تمنعها إعاقتها البصرية من التوقف، تقول: "احتضنتني جامعتي، جامعة القدس المفتوحة، ومدت يدها لي وأتاحت الفرصة أمامي لإكمال مسيرتي التعليمية من خلال نظام التعليم الذي تنتهجه، فكان ذلك بداية مهمة في حياتي وحافزاً في تغيير الواقع نحو الأفضل".

وتتابع: "هي بيتي الثاني، ولم أشعر قط بأني غريبة بين زملائي وزميلاتي على مقاعد الدراسة، فقد وفرت لي الجامعة كل الإمكانات وسبل الراحة التي مكنتني من إكمال دراستي في جوٍّ دراسي مريح هادئ، وأكسبتني الخبرات العلمية والعملية والمعارف، وكسرت الحاجز بيني وبين المجتمع، وغيرت نظرتي تجاه الحياة فطفقت أسعى للوصول إلى النجاح وتحقيق الهدف المنشود".

وتشيد الطالبة نور بالمعاملة الحسنة التي حظيت بها طوال فترة دراستها في "القدس المفتوحة" من خلال إدارة الفرع وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية الذين وفروا كل الإمكانات والوسائل والطرق الإنسانية التي كانوا يتعاملون بها، وهذا يعكس مدى صدق هذه الجامعة وانتمائها لهذا الوطن الحبيب، وتطبيق مقولتها الشهيرة (جامعة في وطن ووطن في جامعة).