جامعة القدس المفتوحة

غزة: يوم دراسي بعنوان "تقنيات التكنولوجيا الحديثة ودورها في العملية التعليمية"

نشر بتاريخ: 12-04-2016

نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في غزة يوماً دراسياً بعنوان: "تقنيات التكنولوجيا الحديثة ودورها في العملية التعليمية"، وذلك يوم الإثنين الموافق 11-04-2016م، بحضور مدير "فرع غزة" أ. د. زياد الجرجاوي، ومدير "فرع شمال غزة" د. محمد أبو الجبين، والمساعد الأكاديمي والإداري بالفرع أ. د. حمدي أبو جراد، والباحثين المشاركين، وأعضاء اللجنتين العلمية والتحضيرية، وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، والمهتمين، ولفيف من الطلبة.
افتتح اليوم الدراسي بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم، فالسلام الوطني، والوقوف دقيقة صمت وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.

ورحب أ. د. الجرجاوي بالمشاركين والحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وتشجيع نائبه لشؤون قطاع غزة أ. د. جهاد البطش، مؤكداً حرص إدارة الجامعة على تنظيم الفعاليات والأنشطة العلمية المنهجية وغير المنهجية، مشيداً بالجهود التي تبذلها اللجنتان التحضيرية والعلمية، وبكل من ساهم في إنجاح هذا اليوم، ثم طالب الباحثين واللجان بالخروج بتوصيات مهمة يمكن رفعها لجهات داخلية وخارجية مختصة، مشيراً إلى قبول ست أوراق علمية ستعرض خلال جلستين.

وشكر أ. فراس في كلمة اللجنة التحضيرية كل من ساهم في إنجاح هذا اليوم الدراسي، وشكر أيضاً المشاركين بأوراق العمل، واللجان التي أخرجت اليوم بالصورة المُشرفة.

تولى رئاسة الجلسة الأولى د. جلال شبات، وفيها قدم أ. د. زياد الجرجاوي وأ. رحاب حليوة ورقة عمل مشتركة بعنوان: "المدرسة الواعدة بين رضى المتفائلين وتحدي الرافضين"، وقدم د. محمد أبو الجبين وأ. قاسم زرندح ورقة عمل مشتركة بعنوان: "الحوسبة السحابية واستخداماتها في التعليم الإلكتروني"، وقدم د. أحمد ماهر النخالة ورقة عمل بعنوان: "التعلم المدمج وحلول مقترحة لمشكلات التعلم الإلكتروني واستخدام تقنية خدمة (RSS) في التعليم الإلكتروني". 

وترأس الجلسة الثانية د. وسام الشوا، وفيها قدم د. أحمد أبو الخير ورقة عمل بعنوان: "تحديات التعليم الإلكتروني التي تواجه الإدارة المدرسية وسبل مواجهتها"، وقدمت أ. سامية عبد المنعم ورقة عمل بعنوان: "التحديات التي تواجه البحث العلمي بالتعليم الإلكتروني"، ثم قدم د. معتصم أبو شعبان ورقة عمل بعنوان: "المعايير العالمية لاستخدام التكنولوجيا في التعليم وملاءمتها مع الواقع في فلسطين". 

وفي نهاية اليوم الدراسي، قرئت التوصيات ووزعت شهادات الشكر والتقدير على الباحثين وأعضاء اللجنتين العلمية والتحضيرية.

ومن أهم التوصيات التي خرج بها هذا اليوم: توظيف الحوسبة السحابية كاستراتيجية تعليم تتيح التعلم الذاتي، وتوظيف استراتيجية تدريس، واستخدام برامج إدارة التعلم في بيئات التعلم الإلكتروني المتوافقة مع الحوسبة السحابية، وتبني معايير خاصة بفلسطين لاستخدام التكنولوجيا في التعليم من خلال لجان متخصصة والاستفادة من المعايير العالمية، وتدريب وتأهيل الكوادر اللازمة لشغل الأماكن والمناصب في المدارس الواعدة على أسس علمية حديثة، والتنسيق الدائم بين المؤسسات التعليمية والحكومية، مع ضرورة  وضع خطة بعيدة المدى لتطوير البنية التحتية لتكنولوجيا التعليم في فلسطين.