جامعة القدس المفتوحة

"كلية التربية" تعقد لقاءً تربوياً لاختيار أفضل مشروع تخرج في كل تخصص من تخصصاتها

نشر بتاريخ: 10-02-2016

 عقدت كلية التربية بجامعة القدس المفتوحة لقاءً تربوياً لاختيار أفضل مشروع تخرج في كل تخصص من تخصصاتها السبعة (المرحلة الأساسية الأولى، وتعليم التربية الإسلامية، وتعليم الاجتماعيات، وتعليم العلوم، والرياضيات وأساليب تدريسها، واللغة العربية وأساليب تدريسها، واللغة الانجليزية وأساليب تدريسها)، من خلال لجان متخصصة، ضمت رؤساء الأقسام ومجموعة من أعضاء هيئة التدريس فيها، وذلك يوم الإثنين 8/2/2016م في مبنى الإدارة العامة في مدينة البيرة.

ورحب القائم بأعمال عميد كلية التربية د. مجدي زامل بالحضور من رؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس، مُشيراً إلى أن الكلية تسير نحو تحقيق الجودة في تدريس مقرراتها النظرية والعملية وذات الجانب العملي، وتحقيق مخرجات التعلم المقصودة من تخصصاتها الأكاديمية، والتركيز على بناء شخصية طالبها معرفياً ومهارياً وتربوياً ووجدانياً وقيمياً وتقنياً.
وأشار إلى أن الكلية تولي اهتماماً كبيراً بمشاريع التخرج، من خلال نشرها دليلاً خاصاً بمشاريع التخرج يبين عناصر المشروع، وكيفية صياغته، والتعليمات الخاصة به، وتشكيل لجان متخصصة في كل فرع لاختيار أفضل مشروع تخرج فيه على مستوى كل تخصص، ومن ثم تقييمها من قبل لجان مركزية متخصصة، واختيار المشاريع المتميزة منها في كل تخصص على مستوى فروع الجامعة كافة، وفق معايير تقييم محددة، إضافة إلى المتابعة الحثيثة من مسؤول ملف مشروع التخرج د. حسني عوض لمشاريع التخرج، وإصدار تقرير فصلي بها.
وخلصت نتائج اللقاء التربوي للجان المركزية المتخصصة في الكلية إلى اختيار (8) مشاريع تخرج، سوف تحول إلى عمادة البحث العلمي لتحكيمها وفق الأصول المتبعة في تحكيم الأبحاث العلمية.