جامعة القدس المفتوحة

"القدس المفتوحة" تشارك في مشروع "تحسين إعداد وتدريب المعلمين" بتمويل من البنك الدولي

نشر بتاريخ: 31-01-2016

 وقع معالي وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم مع جامعة القدس المفتوحة ومجموعة من رؤساء الجامعات الفلسطينية وممثليها، اتفاقات عمل مشترك، ضمن مشروع "تحسين إعداد وتدريب المعلمين–التمويل الإضافي"، الممول من البنك الدولي، وذلك في حفل أقيم يوم الخميس 28/1/2016م بالمعهد الوطني للتدريب التربوي، بحضور مدير البنك الدولي في فلسطين د. ستين جورجنسن، والوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير د. بصري صالح، وعدد من المديرين العامين، وحشد من أسرة الوزارة.

وتسلم نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أ. د. سمير النجدي، نيابة عن رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، اتفاقات العمل المشترك التي وقعتها "القدس المفتوحة" ضمن المشروع المذكور (الأولى بالشراكة مع جامعة النجاح الوطنية، والثانية مع جامعة القدس، والثالثة مع جامعة الخليل) الذي يهدف إلى تحسين إعداد المعلمين وتدريبهم في أثناء الخدمة للصفوف من (1-4) في إطار تطويرهم المهني، وستنفذه كلية التربية في الجامعة بالشراكة مع كليات التربية في الجامعات الثلاث المذكورة.
وحضر حفل التوقيع من الجامعة القائم بأعمال عميد كلية التربية د. مجدي زامل، ورئيس قسم المرحلة الأساسية د. حسني عوض.
وشدد الوزير د. صيدم على أهمية برنامج تأهيل المعلمين وتدريبهم، مؤكداً أنه يؤسس لعلاقة تكاملية مميزة بين المدارس والجامعات، وأهمية هذه العلاقة في الحصول على نواتج تربوية متميزة، شاكراً البنك الدولي على جهوده في النهوض بالكفاءات التربوية، مهنئاً الجامعات التي انضمت إلى المشروع، وهي جامعة القدس المفتوحة.
وأعرب د. جورجنسن عن سعادته لنجاح البرنامج في مرحلته الأولى، مؤكداً أنه ساهم في رفع قدرات المعلمين الفلسطينيين ومهاراتهم، وأن هذا البرنامج يعود بالنفع على طلبة المدارس، وبناء معلم قوي متمكن قادر على تحقيق مستقبل تعليمي أفضل في فلسطين.
وتحدث د. صالح عن أهمية هذا البرنامج ومراحله، مؤكداً أهمية العلاقة التي بنيت بين الجامعات والمدارس، وضرورة البناء عليها، مرحباً بانضمام جامعة القدس المفتوحة للمشروع والدور الذي ستلعبه في تحقيق نتائج إيجابية فيه، وذلك للإمكانات التربوية والتكنولوجية واللوجستية المتوفرة فيها.
وتبلغ قيمة الاتفاقات الموقعة مع الجامعات (1.7) مليون دولار، فيما بلغت قيمة التمويل الإضافي ككل (3) ملايين دولار.