جامعة القدس المفتوحة

"فرع أريحا" والشرطة يطلقان مشروعا للتوعية الشرطية

نشر بتاريخ: 18-01-2016

أطلق فرع جامعة القدس المفتوحة في أريحا بالشراكة مع الشرطة مشروعا للتوعية الشرطية في مدينة أريحا، سيستمر حتى نهاية العام الدراسي.
وافتتح فعاليات المشروع الدكتور راتب أبو رحمة مدير فرع جامعة القدس المفتوحة في أريحا مرحبا بالحضور وناقلا تحيات المهندس عدنان سمارة رئيس مجلس الأمناء والأستاذ الدكتور يونس عمرو لجهاز الشرطة والطلبة، وبين ان الجامعة جاهزة للتعاون مع الشرطة في كل ما يستلزم، وأكد أنه في السنوات السابقة كان هناك العديد من المشاريع التي كان لها أثر كبير على الطلاب، خاصة في مجال التوعية المرورية ومكافحة المخدرات ومخاطر الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي وغيرها.
وبين أن هذا المشروع ينفذه فرع مكافحة المخدرات في شرطة المحافظة ويهدف للتوعية الشاملة للطلاب والطالبات في الجامعة من خطر المخدرات على المتعاطين والأسرة والمجتمع بأسره، وغيرها من السلوكيات التي تؤثر وتعرض مرتكبها للمساءلة القانونية.
وقدم النقيب سعيد أبو كشك نائب مدير فرع المكافحة أولى محاضرات المشروع والتي تحدث فيها عن الإطار العام لعمل شرطة مكافحة المخدرات مبينا ضرورة تكاتف كل الجهود من المؤسسات والمجتمع المحلي في محاربة تعاطي المخدرات والتعاون من أجل جعل فلسطين خالية من هذه الآفة التي يستهدف المروجون فيها الجميع وخاصة الشباب والمراهقين، كما عرض نماذج للمخدرات المضبوطة في العديد من القضايا. 
وحضر إطلاق المشروع الدكتور راتب أبو رحمة مدير الفرع والأستاذ عوني اشتيوي المساعد الأكاديمي والإداري والأستاذ سالم جلايطة منسق العلاقات العامة والأنشطة بالفرع والرائد إياد دراغمة مدير العلاقات العامة والإعلام في شرطة محافظة أريحا والنقيب سعيد أبو كيشك مدير المكافحة في محافظة أريحا والأغوار.