جامعة القدس المفتوحة

"القدس المفتوحة" تطلق احتفالاتها بتخريج فوج "الوفاء للوطن" من رفح

نشر بتاريخ: 05-08-2015

   تحت رعاية فخامة رئيس دولة فلسطين محمود عباس "أبو مازن"، أطلقت جامعة القدس المفتوحة موسم احتفالاتها بتخريج الفوجين السابع عشر والثامن عشر "فوج الوفاء للوطن" من أقصى جنوب فلسطين، وتحديداً من مدينة رفح، حيث أقيم حفل التخريج الأول ليل الثلاثاء الموافق 4-8-2015م، وستقام احتفالات بمختلف مدن ومحافظات الضفة الغربية وقطاع غزة.
   بدأ الاحتفال بحضور نائب رئيس مجلس أمناء الجامعة، ممثل رئيس دولة فلسطين (راعي الحفل) أ. د. رياض الخضري، وأعضاء مجلس أمناء الجامعة بالقطاع، ونائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش، ، وأعضاء مجلس الجامعة، وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية بالجامعة، إضافة إلى حشد كبير من ممثلي الهيئات والمؤسسات الوطنية، والشخصيات الاعتبارية، والوجهاء، وعائلات الخريجين.
   رحب عريفا الحفل د. عاطف أبو حمادة ، وأ. فادي ناصر بالحضور جميعاً، ثم دخولٌ مهيب لموكب الخريجين، وأعضاء الهيئة التدريسية، ومجلس الجامعة ومجلس أمنائها، ثم تلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم، والسلام الوطني، فالوقوف لقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء، وخاصة روح الشهيد الرضيع علي دوابشة. 
     وفي مستهل كلمته، رحب نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش بالحضور، مشيداً بمشاركة أهالي محافظة رفح أبناءنا الخريجين في فرحتهم بهذا اليوم، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو ودعمه ومباركته ومساندته، ثم قال: "لن أبالغ إذا ذكرت أن رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو تابع كل التفاصيل والترتيبات الخاصة بهذا الاحتفال منذ مساء أمس، مواصلاً الليل بالنهار، ليخرج هذا الحفل على الوجه الذي يتمناه أبناء قلعة الصمود والتحدي في محافظة رفح". ثم أبرق بالتحية إلى روح صاحب القرار في إنشاء الجامعة الرئيس الراحل الشهيد ياسر عرفات، راعي مسيرتها وصاحب القرار الجريء بإنشائها لخدمة جميع أبناء الشعب الفلسطيني أينما كانوا، ومبرقاً بالتحية أيضاً إلى الشهداء والأسرى في سجون الاحتلال.
     وأكد د. البطش أن منظمة التحرير الفلسطينية ستبقى المرجعية القانونية والوطنية للجامعة، فهي البوصلة التي توجه مسار شعبنا بكل مكوناته نحو طريق الحرية والاستقلال وبناء الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، ثم نقل وعد رئيس الجامعة إلى أبنائه الخريجين بأنهم سيسجلون في برنامج الماجستير بجامعتهم في القريب العاجل بإذن الله. وأشار إلى أن الجامعة بلغت مرتبة متفوقة جداً في أدائها ومهامها ومراتبها الوطنية، وقد أثبتت أنها من بين الجامعات المتميزة على المستوى الوطني والعربي والدولي، مؤكداً أن الجامعة أقرت تقديم منحة دراسية للطلبة الحاصلين على معدل (90%)، وتقديم العديد من التسهيلات والإعفاءات لطلبة الجامعة كافة، داعياً أهالي محافظة رفح إلى تسجيل أبنائهم بالجامعة، لما تقدمه من تخصصات نوعية وامتيازات عديدة، ولاسيما أن أعلى نسب التوظيف والحصول على فرص العمل-سواء على مستوى الحكومة أو الوكالة أو القطاع الخاص-كانت من نصيب خريجي جامعة القدس المفتوحة.
     وأعلن د. البطش عن افتتاح العديد من التخصصات الجديدة، منها: الإعلام الرقمي، وتقنيات تصميم صفحات الويب، وقريباً كليتا العلوم السياسية والحقوق، مؤكداً أن الجامعة ممثلة برئيسها أ. د. يونس عمرو وبهيئتيها الإدارية والأكاديمية وبطلابها وخريجيها، ماضون قدماً في تطوير الجامعة ورفعتها إلى المستوى الذي يليق بها.
   من جانبه، نقل ممثل رئيس دولة فلسطين أ. د. رياض الخضري تحيات الرئيس محمود عباس "أبو مازن" وتهنئته وشكره للجامعة ممثلةً بمجلس أمنائها، ورئيسها، ونوابه، ومديري الفروع، والأكاديميين والإداريين، والعاملين بها، والطلبة، أملاً بأن يشهد الأخ الرئيس أبو مازن احتفالات الدفعة الجديدة من خريجي الجامعة العام القادم.
وتحدث أ. د. الخضري عن أن أهم ما يميز حفلات التخرج لهذا العام هو تنظيمها فى فروع تمتلكها الجامعة في محافظات قطاع غزة كافة، مشيراً إلى أن "القدس المفتوحة" شهدت توسعًا ملحوظًا وانتشارًا هائلاً وصل إلى كل بيت فلسطيني، مشيدًا بخريجي الجامعة وتوليهم زمام القيادة والريادة في كثير من الهيئات والمؤسسات الوطنية والأكاديمية.
وأضاف قائلاً: "إننا متمسكون بالمصالحة الوطنية كخيار استراتيجي للخروج من أزمة الانقسام الداخلي الذي مزق ربوع الوطن". وشدد على ضرورة إعادة اللحمة للوطن الواحد من رفح جنوباً حتى جنين شمالاً.
وأوضح أن "القدس المفتوحة"، ومنذ نشأتها، رسخت مبدأ البحث العلمي وتطويره والاهتمام بمفاهيم العملية التربوية والعلمية وأسسها بجميع مستوياتها، للوصول إلى تحقيق حلم الدولة الفلسطينية، وسعت إلى توحيد شطري الوطن من خلال إدارة واحدة ومنهج أكاديمي واحد.
وخاطب أ. د. الخضري الخريجين قائلاً: "اليوم وبعد مضي أكثر من عقدين من الزمان يحق لكم أيها الخريجون أن تفخروا ونفخر معكم بالانتماء إلى جامعة شقت طريقها وسط الصعاب حتى غدت جذورها عميقة ممتدة في الأرض، وفروعها تطال السماء، مهنئًا في ختام كلمته كل الذين ساهموا في إنجاح هذا الحفل وجميع الطلبة الخريجين، متمنيًا لهم حياة ملؤها التفوق والازدهار".
وخلال كلمة الخريجين، شكرت الخريجة: مها حجازي إدارة الجامعة ممثلة برئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، ونائب الرئيس لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش، على ما بذلوه من جهود خيرة في سبيل رفعة شأن الجامعة، داعية إلى بذل المزيد من الجهد حتى تبقى "القدس المفتوحة" منارة للعلم والمعرفة في ربوع فلسطين وخارجها، واتخاذ القرارات التي تسهل على الطلبة مبتغاهم. 
وأضافت تقول: "نحن نجاهد في معركة العلم، حاملين الأقلام أسلحة، ومتخذين من الكتب دروعاً نذود بها عن وطننا ليعلو بنا ونعلو به، معاهدين الله أن نبقى الأوفياء لدماء شهدائنا ومدافعين عن حقوق وطننا، متمسكين بفلسطين الأرض والوطن والشعب، متطلعين إلى تحريرها من دنس المحتلين والغاصبين والمتآمرين، مدافعين عن الإنسان، وتحرير كل أسرانا من سجون الاحتلال، فلكم منا العهد والقسم حتى تحرير الأرض والإنسان".
ومن جانبه، أعلن مدير الفرع د. رأفت جودة عن تخريج الفوجين السابع عشر والثامن عشر (فوج الوفاء للوطن)، فعلت زغاريد أمهات الخريجين، وغطت سماء الحفل أصوات المفرقعات والألعاب النارية.
وانتهى الحفل بتكريم بعض المؤسسات الداعمة للجامعة، وتوزيع الشهادات على الخريجين وسط أجواء احتفالية رائعة، تخللها بعض الفقرات الفنية لفرقة الدبكة من طلبة الجامعة في "فرع شمال غزة"، وإطلاق ألعاب نارية، وتصفيق الحضور وهتافاتهم، تعبيراً عن فرحتهم وبهجتهم بهذا اليوم.
وضم فوج الخريجين التالية أسماؤهم:
أنظمة المعلومات الحاسوبية: 
حسن عابد حسن عابد، رانية يحيى عبدالرحمن صبابة، محمد باسم ديب المدني، محمد عاطف محمد عوض.
الخدمة الاجتماعية: 
أشرف عبد الرحيم محمد اللداوي، أيمن سليمان سلامة أبو غيث، جلال إبراهيم علي شقلية، داليا أحمد عبدالكريم يونس، رامي محمد جمال النحال، سالي زهير خميس أبو الزمر، سماح عبد الله محمد جودة، سوزان رزق جابر عفانة، صفاء زكريا حميد قشطة، طارق عباس شاهين خضر، عصام عوض سالم شاهين، كريمة سعيد سليمان عقل، محمد أسعد محمد بارود، محمد حسين خليل البرديني، محمد سليمان محمد الغرابلي، محمد صالح عبد الجواد أبو طه، محمد فؤاد عودة ضهير، منال سمير حسن عوض، نداء محمد عبدالله لافي، نضال خالد علي القططي، هبة صلاح سليم أبو قوطة، وفاء محمد حسن الكردي، ولاء فتحي حلمي أبو شبيكة.


إدارة الأعمال: 
أحمد مصطفى علي الجزار، بلال نبيل محمود أبو علوان، طارق محمد جمعة شلوف، ظافر أحمد خميس أبو يونس، عبد الكريم تيسير حسن ربيع، عبير رضوان حامد عاشور، علاء الدين صالح محمد الشاعر، ليندا جميل محمود أبو عكر، محمد سامي برجس أبو طه، محمد فريد موسى أبو جزر، وليد سمير سميح قعدان.
العلوم المالية والمصرفية: 
قاسم زياد سالم ثابت، محمد إبراهيم فضل القيق.
المحاسبة:
باسم لافي عبدالله خضر، ضياء الدين يحيى عبد الحميد أبو عبيد.
التسويق:
مي محمود شوقي عبد الرحمن .
الإدارة الصحية:
عامر عمر عطا الله الهمص.
المرحلة الأساسية الأولى: 
أشواق زهير زكي زعرب، ابتسام محمد عبدالرحمن موسى، إبراهيم حسين عبد الجواد العرجا، أروى فؤاد احمود الهمص، أريج حسان حسني أبو عويضة، أريج وليد محمود أبو ندى، إسراء فريد موسى أبو جزر، إسلام خضر عبد العزيز عوض، إسلام عبد الرحيم حسن جودة، إسلام محمد أحمد أبو زيد، اسماء اسامه عبد الرحمن ابو غالي، اسماء محمد محمود منصور، اعتدال مسمح أحمد مسمح، امال على احمد نصر، انتصار احمد محمد الشيخ عيد، انس محمد احمد أبو ضباع، ايمان حسن سعيد الخياط، ايناس محمد ابراهيم ضهير، باسمة احمد فرحان حميدان الهسي، بشرى محمد سليمان المصرى، بلال منار إبراهيم العمور، تحرير محمود عبد القادر الشامي، تساهيل يونس مصطفى شيخ العيد، تغريد عبدالعزيز عبدالرحمن أبو جندى، جمانة عماد أحمد قشطة، حسام علي صالح موسى، حسام محمد غالب سليم أبو هلال، حليمة عمر عبدالله أبوزيد، حنين عبد الله محمد عدوان، حنين ناصر صالح عمر، داليا سالم حمدان أبو زهري، داليا عبد الرحمن طالب الزطمة، داليا محمد عبد القادر الخطيب، رشا ابراهيم حمد قشطة، رشا محمد عيد فخري أبو الروس، رهام موسى نصر الله قشطه، رواء جبر افريج القاضي، ريم أحمد محمد أبو العنين، زايد حسين زايد قشطه، سعيد حماد محمد بريكه، سماح جميل محمد اللداوى، سماح حسن احمد الصرفندي، سماح كامل مصطفى ابو جزر، سهام رمضان حماد ابو شباب، شادي سامي محمود الحوت، عبدالله امين محمود النمس، فاطمه عادل مطاوع مقداد، فجر اسماعيل شعبان الدربي، فكتوريا احمد جمعه يونس، فوزيه رشيد موسى زعرب، كمال جمال خميس حسان، محمد حميد محمد النحال، محمد عادل عبدالله السعيدني، محمد عبد الكريم سليمان اضهير، محمود أحمد محمد أبو رزق، محمود حمدان علي شقلية، محمود سامي أحمد جرغون، مرفت حسن محمود أبو شاويش، مريم أنور عبد العزيز أبو جندي، مريم جاسر ابراهيم أبوعدوان، منال محمد نادر سليم ابو هلال، مها صالح صادق السلاوي، مي حمدان حسن حجازي، ميساء محمد غالب سليم أبو هلال، نداء يوسف كامل أبو جزر، ندى مدحت موسى أبو طه، نسرين رياض زارع أبو حدايد، نضال أمين خليل عمر، نعمة جميل محمود أبو مهادي، نهلة محمد محمد صالح، نهى محمد يونس القيق، نورا فواز حسين البحابصة، هالة سالم حمدان أبو زهري، هداية خلف ادراويش أبو ختله، هدى سعيد سليمان أبو سنيمه، هلا عمر عودة النحال، هناء خليل اسماعيل صقر، وفاء حسين اسماعيل زعرب، وفاء علي حسين البحابصه، ياسمين نايف مصطفى أبو جزر، يوسف أحمد إسماعيل خليفة.

تعليم التربية الإسلامية:
أحمد زياد قاسم القاضي، ازدهار عبدالحميد على الفرا، إنصاف جبر فريج القاضي، سامية راشد محمود موسى، شفيق سلمي عبد ربه عوكل، شهناز أحمد ابراهيم أبو جزر، صباح عبدالله عبدالرازق نوفل، فلة نعمان مراد مقداد، محمد خضر سليم أبو هلال، محمد كيان محمد حرب، هدى مصطفى محمد جمعة.
اللغة العربية وأساليب تدريسها:
أبرار فوزي علي يوسف، أحمد محمد إسماعيل سبيكه، إسلام كمال خميس الغول، أنوار عمر عبد الحليم أبو شبيكه، رهام نبيل خليل قشطه، زهر صالح عبدالمجيد فرحات، زينب إسماعيل موسى أبو جزر، سماح خالد عبد الله ابو هاشم، سمية عبدالكريم سليمان سلامة المشوخي، سهير أكرم صالح المغير، عايدة عبدالرحمن إبراهيم جوده، عفاف جاد الله محمود العرجا، منى يوسف سالم المشوخي، نيرمين هشام مصطفى الغول، هديل خالد إبراهيم الشقاقي.
اللغة الإنجليزية وأساليب تدريسها :
خلود موسى مصطفى، دعاء صالح صادق السلاوي، عبير فارس عبد الجواد شلايل، فراس عبدالرحيم حسن جربوع، مها خضر حماد حجازي.
تعليم الاجتماعيات:
سمر محمد حسين زعرب.
الرياضيات وأساليب تدريسها :
أسامة حامد محمود أبو زبيدة، أسماء سعد حمد أبو ستة، خلود السيد عبد القادر صافي، دعاء كمال محمد النيرب، دينا إبراهيم عبدالله عبد الهادي، رنا عبد العزيز إبراهيم صبح، زينب رأفت عبد الله القططي، سامية محمد سالم الشيخ عيد، سهاد فؤاد مصطفى الغول، عبير جميل محمود البسيوني، محمد زعل رزق مصلح، نداء حماد عبد الكريم النحال، هيجر صالح عوض شيخ العيد.