جامعة القدس المفتوحة

"فرع غزة" ينظم يوماً دراسياً بعنوان: "الخدمة الاجتماعية واستشراف المستقبل فى ظل المتغيرات المعاصرة"

نشر بتاريخ: 25-04-2015

 نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في غزة يوماً دراسياً بعنوان: "الخدمة الاجتماعية واستشراف المستقبل في ظل المتغيرات"، تحت شعار الخدمة الاجتماعية ممهدة الطريق للتغييرSocial work paves the way for change""، وذلك يوم الاثنين الموافق 6-4-2015م، بحضور نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش، ومديري الفروع في القطاع، وممثلي بعض المؤسسات والجمعيات المدنية، والباحثين المشاركين، وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، ولفيف من الطلبة.

وافُتتح اليوم الدراسي بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، تبعها السلام الوطني، والوقوف دقيقة صمت وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.
ورحب د. البطش بالمشاركين والحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، مبرقاً برسالة تأييد وتضامن للأسرى في سجون الاحتلال وأهلنا في مخيم اليرموك، مؤكداً حرص إدارة الجامعة على عقد الفعاليات والأنشطة العلمية والمنهجية، من مؤتمرات، وأيام دراسية، وندوات، معلناً بأن رئاسة الجامعة ستفتتح عما قريب فضائية خاصة بالجامعة، موجهاً الشكر لكل من ساهم في إنجاح هذا اليوم الدراسي وتنظيمه، مطالباً الباحثين واللجان بالخروج بتوصيات مهمة يمكن رفعها إلى جهات داخلية وخارجية مختصة.

وشكر أ. د. الجرجاوي رئيس الجامعة على رعايته الخاصة لهذا اليوم الدراسي، كما وشكر نائب الرئيس لشؤون قطاع غزة على متابعته المستمرة واهتمامه، متوجهاً بالشكر لأعضاء اللجنتين التحضيرية والعلمية، وكل من ساهم في إنجاح اليوم الدراسي، مشيراً إلى أنه تم قبول واختيار تسع أوراق علمية عُرضت في جلستين علميتين.
وشكر عضو هيئة التدريس أ. أشرف أبو ندى، بالنيابة عن اللجنة التحضيرية، جميع من ساهم في إنجاح هذا اليوم، والباحثين الذين شاركوا في أوراق عمل، واللجان التي أخرجت هذا اليوم بالصورة المشرفة.

وشارك عدد من الباحثين في أوراق علمية عرضت خلال وقائع جلسات اليوم الدراسي الذي انقسم إلى جلستين، قدم في كل جلسة عدد من أوراق العمل لعدد من الباحثين:

وترأس الجلسة الأولى أ. د. زياد الجرجاوي، قدم خلالها د. محي الدين حرارة ورقة عمل بعنوان: "الاستشراف وتقنياته وعلاقته بالخدمة الاجتماعية"، ود. أحمد الرنتيسي ورقة عمل بعنوان: "جودة تعليم الخدمة الاجتماعية في ظل المتغيرات المعاصرة"، ود. مسعود حجو ورقة عمل بعنوان: "الصعوبات التي واجهت العمل التطوعي أثناء العدوان الأخير على غزة"، وأ. نبهان عمر ورقة عمل مشتركة مع أ. إسماعيل الرحل بعنوان: ”مشكلات خريجي الخدمة الاجتماعية في فلسطين وسبل مواجهتها". 
وترأس الجلسة الثانية د. مسعود حجو، قدم خلالها أ. د. زياد الجرجاوي ورقة عمل مشتركة مع أ. نزار المخ بعنوان: "مستقبل الخدمة الاجتماعية في قطاع غزة"، وقدم أ. عرفات حلس ورقة عمل بعنوان: "الخدمة الاجتماعية والسلم والحوار في البيئة الأكاديمية(الواقع والمأمول)، وأ. محمد شقورة ورقة عمل بعنوان: "دور الخدمة الاجتماعية في مجال الأحداث المنحرفين"، وأ. د. محمد الخطيب ورقة عمل بعنوان: "البعد النفسي في المشكلات الاجتماعية المترتبة على توقف برامج الخدمة الاجتماعية"، ود. زكي مرتجى ورقة عمل بعنوان: "المشكلات الاجتماعية التي تواجه القاطنين في مراكز الإيواء في محافظة غزة، ودور الخدمة الاجتماعية في التصدي لها".
وفي نهاية اليوم الدراسي، قرأت التوصيات ووزعت شهادات الشكر والتقدير على الباحثين وأعضاء اللجنتين العلمية والتحضيرية.
وخرج اليوم الدراسي بالعديد من التوصيات كان من أهمها: ضرورة الاهتمام بجودة تدريس الخدمة الاجتماعية وتعليمها فى الجامعات، وضرورة تدريب الأخصائيين والأساتذة على استخدام لغة الحوار والتسامح فى البيئة الأكاديمية والاجتماعية، واستشراف المشكلات الاجتماعية فى فلسطين، والاستفادة من علم الاستشراف فى ذلك، والاهتمام بالتطوع، وتوفير مكاتب تطوع  في المؤسسات المختلفة، وإنشاء نقابة فعالة للأخصائيين الاجتماعيين في فلسطين.