جامعة القدس المفتوحة

كلية التنمية الاجتماعية والأسرية تنظم ورشة عمل حول الانحرافات السلوكية

نشر بتاريخ: 25-04-2015

 نظّم طلبة مساق (التدريب الميداني 4) بفرع جامعة القدس المفتوحة في رام الله والبيرة، ورشة عمل بعنوان "علاقة الوالدين مع الأبناء وحمايتهم من الانحرافات السلوكية". وأشرف على تنفيذ الورشة د. شادية مخلوف عضو هيئة التدريس في فرع رام الله والبيرة، بالتعاون مع جمعية "الصديق الطيب"، وعقدت الورشة في بلدة دير عمار، بحضور رئيس النادي الرياضي في البلدة السيد يحيى عودة، والناشط المجتمعي د. تحسين عودة، والعشرات من أهالي البلدة.

وفي بداية الورشة، رحب رئيس النادي الرياضي بالحضور والمشاركين، وشكر الجامعة على دورها الأساسي في تطوير المجتمع الفلسطيني. ثم تحدثت د. شادية مخلوف–في كلمتها-عن أهمية الورشة، وضرورة الأخذ بمضمونها؛ لضمان علاقة إيجابية بين الوالدين والأبناء.
وعرضت أ. عفاف ربيع-مسؤولة برنامج التوعية في جمعية "الصديق الطيب"-أنماط التنشئة الاجتماعية، والعلاقة الرابطة بين طبيعة التنشئة الاجتماعية، ووقاية الأبناء من الانحرافات السلوكية. فيما تناولت الأخصائية الاجتماعية أ. نجود علّان-في جمعية الصديق الطيب- مفهوم التقليد الذي يستنسخه الأبناء عن آبائهم وذويهم، ودور الممارسات السلوكية الإيجابية السوية للوالدين في انعكاسها على الأبناء.
فيما تناولت د. شادية مخلوف أهمية العمل مع المجتمع المحلي والأهالي، بهدف التوعية حول هذا الموضوع، وضرورة مراعاة العناصر الجديدة للتنشئة الاجتماعية، وعلى رأسها العنصر التكنولوجي، ثم تطرقت إلى الحديث عن التعامل مع الأخطاء السلوكية للأبناء، وكيفية دعمهم، وتعزيز السلوكات الإيجابية لديهم.
وفي ختام الورشة، شكرت د. شادية مخلوف الطلبة، منظمي الورشة والمستضيفين، على دورهم في إنجاحها.