جامعة القدس المفتوحة

"فرع الخليل" يفتتح دورة تدريبية بعنوان: "بدائل العنف"

نشر بتاريخ: 25-04-2015

 نظمت كلية التنمية الاجتماعية والأسرية التابعة لفرع جامعة القدس المفتوحة في الخليل، بالتعاون مع مركز "أمان للإرشاد والتطوير والصحة المجتمعية"، وأصدقاء السلام العالمي، دورة تدريبية حول بدائل العنف بمناسبة اليوم العالمي للخدمة الإجتماعية.

وهدفت الدورة التي استمرت لمدة أربعة أيام إلى إكساب الطلبة الخبرات والمهارات اللازمة لمواجهة العنف بطريقة لا عنفية، وتعليمهم الأساليب والتقنيات الحديثة في مواجهته، وإطلاعهم على تجارب أجنبية في مواجهة العنف بطريقة حديثة.
وشارك في الدورة (25) طالباً وطالبة من كلية التنمية الاجتماعية والأسرية.
وافتتح الدورة مدير "فرع الخليل" د. نعمان عمرو، بحضور المساعد الأكاديمي أ. ماجد أبو ريان، وعدد من المدربين من مركز "أمان للإرشاد والتطوير والصحة المجتمعية"، وأصدقاء السلام العالمي.
وثمن د. عمرو جهود المؤسسات الشريكة في إضافة قيم معرفية جديدة لطلبة الجامعة، مما يساهم في إكسابهم مهارات وخبرات نوعية تمكنهم في العمل الميداني، مشيراً إلى انعكاس العنف على شرائح المجتمع كافة من الطفل إلى الكهل.
وركز د. عمرو على أن هذه الدورة ستعمل على تحويل ثقافة العنف إلى سلوك مجرد لتضييق الفجوة بين الإطار النظري والإطار العملي، داعياً الطلبة إلى ضرورة التحلي بثقافة التسامح وتقبل الآخر، متمنياً لهم تفاعلا إيجابيا لاستغلال هذه الفرصة، والاستفادة من المدربين المتخصصين في بدائل العنف.
وبينت مديرة مركز "أمان للإرشاد والتطوير والصحة المجتمعية" د. مريم أبو تركي أن المركز يستقبل طلبة جامعة القدس المفتوحة في التدريب الميداني بشكل دائم، ويركز في تدريبهم على تطوير مهاراتهم كأخصائيين اجتماعيين.