جامعة القدس المفتوحة

"فرع خان يونس" ينظم يوماً دراسياً حول "مشكلات التعليم"

نشر بتاريخ: 14-04-2015

 نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في خان يونس يوماً دراسياً بعنوان: "مشكلات التعليم..استراتيجيات وحلول"، تحت رعاية رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وبإشراف نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش، وذلك يوم الأحد الموافق 12/4/2015.
وحضر اليوم الدراسي مدير "فرع خان يونس" د. سلمان الديراوي، وعدد كبير من المشاركين والمهتمين ، وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، ولفيف من الطلبة.
وافتتح اليوم الدراسي بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، تبعها السلام الوطني، ثم الوقوف دقيقة صمت وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.
ورحب الديراوي بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، ونائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش.
وأكد الديراوي حرص إدارة الجامعة على تنظيم مثل هذه الفعاليات والأنشطة العلمية، من مؤتمرات وأيام دراسية وندوات، كجزء أساسي من خطتها الاستراتيجية، مبيناً دورها المهم في التقدم على جميع المستويات، مشيداً بإنجازات الجامعة التي كان آخرها حصولها على جائزة القرن الذهبية كواحدة من أفضل (50) مؤسسة ريادية على مستوى العالم، من المؤسسة الدولية (BID)، متمنياً لها مزيداً من التقدم والنجاح، كما عبر عن أمله في حصول الجميع على أكبر استفادة مرجوة من أوراق اليوم الدراسي، لاسيما أن ما يتناوله يتميز بأهمية كبيرة.
وشكر أ. د. شريف حماد نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة، ومدير الفرع، وأعضاء اللجنتين التحضيرية والعلمية، وجميع الموظفين على تحضيراتهم لهذا اليوم، مشيراً إلى أن عدد الأوراق العلمية التي قبلتها اللجنة العلمية (11) ورقة ستعرض خلال جلستين.    
وشارك عدد من الباحثين بعرض أوراقهم العلمية خلال جلسات اليوم البحثي الذي انقسم إلى جلستين منفصلتين. 
وترأس أ. د. شريف حماد جلسة محور "مشكلات اللغات في التعليم"، قدم خلالها كل من أ. فيصل أبو سعدة ورقة عمل بعنوان: "مشكلات معلمي اللغة العربية للمرحلة الإعدادية في تنمية تفكير الطلبة وسبل التغلب عليها من وجهة نظر المعلمين ومدريري المدارس"، ود. بسام ظهير ورقة عمل بعنوان: "تدريس علم العروض في التعليم الجامعي..إيجابيات وسلبيات"، ود. فؤاد أبو حمادة ورقة عمل بعنوان: "مدى مواكبة مقررات اللغة العربية في المناهج الفلسطينية لتيسير الدرس النحوي وتجاوز مشكلاته"، ود. أيمن حجازي ورقة عمل بعنوان: "تحسين الممارسات الصفية لدى معلمي المرحلة الأساسية في وكالة الغوث الدولية"، وأ. زياد حمودة ورقة عمل بعنوان: "ضعف الطلبة في مادة اللغة الإنجليزية..أسبابه وعلاجه"، ود. عبد الرحيم الهبيل ورقة عمل بعنوان: "مخاطر ازدواجية اللغة على حركية التعليم". وبعد عرض الباحثين لهذه الأوراق فتح باب النقاش أمام الحضور.
وترأس د. عبد الرحيم الهبيل جلسة محور "التخطيط والأبعاد الفكرية التربوية والتعليمية"، قدم خلالها كل من د. معمر الفرا، ود. ياسرة أبو هدروس ورقة عمل مشتركة بعنوان: "إصلاح التعليم في مدارس الأنروا ومقاومة التغيير الناجح والمستدام"، ود. عدلي الشاعر، وأ. مروان المصري ورقة عمل مشتركة بعنوان: "مشكلات التخطيط الاستراتيجي ومعوقاته في مدارس التعليم العام في فلسطين"، ود. عماد الدين العبادلة ورقة عمل بعنوان: "استخدام المنهج المنظومي في التخطيط الاستراتيجي في مؤسسات التعليم العالي"، ود. ناصر الآغا ورقة عمل بعنوان: "مشكلات الوعي الثقافي والجمالي في المدارس الفلسطينية واستراتيجية الحل"، وأ. حنان زعرب، وأ. سميرة خليفة ورقة عمل مشتركة بعنوان: "دور الوعي الثقافي في التحصيل العلمي لدى طلبة الجامعات الفلسطينية". وبعد عرض الباحثين لهذه الأوراق فتح باب النقاش أمام الحضور.   
وخرج اليوم الدراسي بعدد من التوصيات، كان من أهمها: التركيز على تفاعل المجالات الثمانية لاستراتيجية إصلاح التعليم، وإعداد برنامج تدريبي لمديري مدارس التعليم العام ومعلميه لتطوير مهاراتهم في مجال التخطيط الاستراتيجي، وسبل مواجهة المشكلات التي تعوق تطبيقه، وتفعيل المناهج والمقررات اللغوية، وربطها بالواقع والحياة اليومية، واعتماد الامتحانات الشفوية إلى جانب الامتحانات الكتابية، وتفعيل الأنشطة الطلابية التي تقوم على فن الحوار، ووضع معايير واضحة للتعليم والتعلم داخل الصف.
وفي نهاية اليوم الدراسي، وزعت شهادات الشكر والتقدير على الباحثين وأعضاء اللجنتين العلمية والتحضيرية.