جامعة القدس المفتوحة

"فرع دورا" ينظم ورشة عمل بعنوان: "المخدرات والانحرافات السلوكية وطرق الوقاية منها"

نشر بتاريخ: 08-04-2015

نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في دورا، بالتعاون مع التوجيه السياسي والوطني في محافظة الخليل، وجمعية الصديق الطيب، ورشة عمل بعنوان: "المخدرات والانحرافات السلوكية وطرق الوقاية منها"، وذلك  يوم الأربعاء الموافق 8/4/2015.
وحضر الورشة مدير "فرع دورا" د. تيسير أبو ساكور، ومدير التوجيه السياسي والوطني المقدم إسماعيل غنام، ومسؤولة البرنامج التوعوي في جمعية الصديق الطيب لعلاج وتأهيل مدمني الكحول والمخدرات أ. عفاف ربيع، والهيئتان التدريسية والإدارية في الجامعة، ولفيف من الطلبة.
ورحب د. أبو ساكور بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، مشيداً بدور التوجيه السياسي والوطني، وجمعية الصديق الطيب في توعية الفئة الشبابية حول انتشار ظاهرة المخدرات وخطورتها في المجتمع الفلسطيني، وتأثيرها على الشباب والشابات.
وتحدث المقدم غنام عن ظاهرة انتشار المخدرات، ودور الاحتلال وممارسته في صناعتها وتوزيعها بالطرق التي يريد بين قطاع الشباب بهدف ترويجها وتعاطيها.
وشرحت أ. عفاف ربيع الجوانب النفسية والاجتماعية لمتعاطي المخدرات، والتي تعتمد على نوع المادة، والكمية، وطريقة تعاطيها، والبيئة الاجتماعية والنفسية، وقوة التحمل، وأنواعها المختلفة التي تشكل خطراً على حياة الأسرة بأكملها.
وأكدت عفاف في السياق ذاته اختلاف الإحصائيات السنوية حول ظاهرة تعاطي المخدرات، من حيث المدمنون والمتعاطون والقتل تحت تأثير هذه الظاهرة، بالإضافة إلى كيفية تصنيعها، كما عرضت صوراً حية لأنواع المخدرات وأسمائها وأشكالها، وكيفية تناولها.
وشكر المقدم غنام "فرع دورا" ممثلاً بمديره د. أبو ساكور على حسن الاستقبال، مثمناً دور مجلس اتحاد الطلبة في تنفيذ هذا النشاط.
وفي نهاية اللقاء، فُتح باب النقاش وأجيب عن أسئلة الحضور واستفساراتهم.