جامعة القدس المفتوحة

"فرع رفح" ينظم ندوة حول "حركة أسواق رأس المال"

نشر بتاريخ: 06-04-2015

نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في رفح ندوة علمية بعنوان: "تحليل اتجاهات حركة أسواق رأس المال في ضوء التحليل الأساسي والفني"، وذلك يوم الأحد الموافق 5/4/2015.
وحضر الندوة المساعد الأكاديمي والإداري د. زكريا العثامنة، بمشاركة أعضاء هيئة التدريس في كلية العلوم الإدارية والاقتصادية د. عماد الدين العبادلة، ود. صالح الآغا، وحشد كبير من طلبة كلية العلوم الإدارية والاقتصادية.
ورحب العثامنة بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وتشجيع نائب الرئيس لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش، مؤكداً أهمية هذه الندوات العلمية المتخصصة التي تهتم بحركة أسواق رأس المال العالمية، وتأثيرها على النشاط الاقتصادي العالمي والمحلي.
وأوضح الآغا أن أسواق المال هي أحد الأسواق الثلاثة التي يتكون منها الاقتصاد الحديث، وهي: سوق السلع، وسوق الخدمات، وسوق الموارد، وبين العلاقة بين تلك المتغيرات، واعتبر التعامل مع الأسواق المالية يرتبط أساساً بتحليل تلك الأسواق، ومعرفة المتغيرات والعوامل المؤثرة فيها، ومدى علاقة الأسواق مع بعضها البعض لغرض الوصول إلى النتائج التي من خلالها يتمكن المستثمر من اتخاذ القرار السليم، لذلك فإن تحليل الأسواق المالية مرتبط تماماً بالتعامل مع تلك الأسواق، إذ بدون عمليات التحليل الأساسي والفني يتعرض الاستثمار إلى مخاطر كبيرة. 
وأضاف الآغا أنه ومن خلال التحليل الأساسي يتم دراسة الأوضاع الاقتصادية في أي بلد للتنبؤ باتجاه سوق البورصة فيه صعوداً أو هبوطاً.
وقدم د. العبادلة عرضاً تقديمياً بين فيه أهمية التحليل الفني، باعتباره من أهم التحليلات السائدة في أسواق رأس المال، إذ إن وسائله تنصب على حركة تلك الأسواق، حيث يعتمد التحليل الفني على تحليل أسعار الأسهم والعائدات في الفترات السابقة، مستخدماً عدة أساليب منها نظرية "داوجونز"، والرسوم البيانية.
وفي نهاية الندوة، فتح باب النقاش والرد على أسئلة الحضور واستفساراتهم.