جامعة القدس المفتوحة

"فرع الخليل" ينظم ورشة حول أكاديمية مايكروسوفت وكأس مايكروسوفت للتخيل والرخصة الدولية لقيادة الحاسوب

نشر بتاريخ: 28-02-2015

نظّم فرع جامعة القدس المفتوحة في الخليل ورشة عمل حول أكاديمية مايكروسوفت، وكأس مايكروسوفت للتخيل، والرخصة الدولية لقيادة الحاسوب (ICDL).
وحضر الورشة مدير "فرع الخليل" د. نعمان عمرو، والمساعد الأكاديمي أ. ماجد أبو ريان، والمساعد الإداري أ. عبد القادر الدراويش، وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، وعدد من طلبة الجامعة.
وأكد د. نعمان عمرو أهمية الورشة في نقل المعرفة والتطورات الحديثة في مجال تكنولوجيا المعلومات وعالم البرمجة الرقمية، وأوضح أن هناك تسارعا في التطور التقني لطلبة الجامعات، وأن العصر القادم هو عصر تقني بامتياز، كما ركز على دور التكنولوجيا في الحياة اليومية، فهناك العديد من التطبيقات البرمجية التي تستهدف شرائح المجتمع المختلفة في المجالات كلها، داعيا الطلبة إلى ضرورة أن يكون لديهم سعة أفق من أجل الإبداع والتميز لما للإبداع من دور في تطوير المهارات البرمجية والتقنية لدى الطالب المتخصص في العلوم التقنية، ما يساهم في القدرة على التنافس الإيجابي في سوق العمل، والحصول على فرصة بعد التخرج، كما حث الطلبة على الالتحاق بمسابقة "كأس التخيل" لما لها من دور في تطوير مهاراتهم، وصقل معرفتهم في مجال تخصصهم.
وقدم عضو هيئة التدريس أ. حمزة مجاهد عرضًا عن مسابقة شركة مايكروسوفت للتخيل التي تقيمها شركة مايكروسوفت للبرمجيات، وتجمع التقنيين والمتفوقين الشباب من كل أنحاء العالم لحل عدد من المشكلات المستعصية. وتشتمل المسابقة على تصميم البرمجيات إذ يتم تكوين عدد من الفرق للمشتركين بحيث لا يتجاوز العدد (4) لكل فريق من مستوى الدراسة الثانوية، والمعاهد المهنية، والكلّيات، لتقديم حلول لبرمجيات تعالج موضوعا ما.
وقدم مشرف مختبر الحاسوب في"فرع الخليل" أ. أمجد التعمري عرضا تفصيليا للرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي، وأوضح بأنها شهادة معترف بها دوليا، تثبت أن حاملها مؤهل في مجال مهارات استخدام الحاسب الآلي الأساسية، ولدية معرفة بمجال تقنية المعلومات. 
وفي نهاية اللقاء، أجيب عن استفسارات الطلبة حول المسابقة وشهادة الرخصة الدولية للحاسوب (ICDL).