جامعة القدس المفتوحة

"فرع سلفيت" يستطلع آراء الطلبة حول المشاركة في الحكم المحلي

نشر بتاريخ: 02-02-2015

 نظم قسم شؤون الطلبة في فرع جامعة القدس المفتوحة في سلفيت بالشراكة مع جمعية مردة الخيرية للتنمية نشاطا تحت شعار "سوا نقرر ونغير"، استطلع خلاله آراء الطلبة في المشاركة الشبابية في الحكم المحلي، وذلك يوم الإثنين الموافق 2/2/ 2015.
وحضر الفعالية الأستاذ نصفت الخفش رئيس جمعية مردة، وطاقم متطوعي الجمعية، والأستاذ سامر علقم رئيس قسم شؤون الطلبة. 
ورحب علقم بالحضور، ناقلا تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، مشيرا إلى أن النشاط يأتي ضمن مذكرة التفاهم القائمة بين الجامعة ومؤسسة جمعية التنمية المستدامة (P.S.D)، وأنه يهدف إلى دراسة رأي الشباب في المشاركة الشبابية في الحكم المحلي. 
وأوضح الخفش أن النشاط يأتي في إطار مشاركة الشباب في الحكم المحلي الذي ينفذ في العديد من محافظات الوطن ومنها محافظة سلفيت، وبين أن مفهوم المشاركة يتمثل في عملية اندماج الشباب في صنع القرارات التي تؤثر في حياتهم، وذلك يتضمن مساهمتهم في تحديد احتياجاتهم الشخصية واحتياجات مجتمعهم مع طرح الحلول واقتراح أساليب التدخل التي تعمل على تطوير مجتمعهم وتحديثه.
وقالت أماني المشني المتطوعة في جمعية مردة الخيرية إن الشباب يشكلون ما نسبته  (30%) من مجمل السكان ما يجعلهم جيل الغد والقوة الدافعة باتجاه التغير الإيجابي، وأكدت أن للشباب تأثيرا قويا في مرحلة البناء وتنمية المجتمع الفلسطيني، وتابعت قائلة: "عندما نتحدث عن حقيقة الشراكة بين الشباب والكبار فإننا نقصد الالتقاء بين أفكار الشباب ومهارتهم وحماستهم من جهة وتجارب الكبار وقدراتهم من جهة أخرى، فكل لديه ما يميزه ويمكن أن يساهم به".