جامعة القدس المفتوحة

كلية التنمية الاجتماعية والأسرية في فرع جنين تنظم ورشة عمل بعنوان "جنين أجمل"

نشر بتاريخ: 28-01-2015

 نظمت كلية التنمية الاجتماعية والأسرية في فرع جامعة القدس المفتوحة في جنين يوم الأربعاء الموافق 8-5-2013 ورشة عمل بعنوان "جنين أجمل"، تناولت موضوع البسطات المنتشرة في شوارع المدينة وما يترتب عليها من مشاكل، وطرحت خلالها حلول مناسبة للتخلص منها؛ ذلك ضمن برنامج التدريب الميداني (4) الخاص بطلبة الخدمة الاجتماعية وتحت إشراف الأستاذة إباء خريوش.

وحضر الورشة مدير فرع جنين د. عماد نزال، ونائب محافظ محافظة جنين السيد عبد الله بركات، ومدير شرطة المدينة المقدم عمار عتيق، ومدير عام الغرفة التجارية أ. نصر عطياني، وممثل عن بلدية جنين السيد محمد اليومني، ومدير مديرية أوقاف جنين الشيخ حسن شحادة، ومدير الصحة والبيئة في البلدية السيد توفيق أبو عبيد، وطلبة التدريب الميداني (4).

وافتتح الورشة د. عماد نزال مرحبًا بالحضور ناقلا لهم تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وقال: "نحن في جامعة القدس المفتوحة نسعى من خلال النشاطات اللامنهجية أن نلامس قضايا المجتمع، ونسعى لطرق أبواب جميع المؤسسات الشريكة للنهوض بالواقع الفلسطيني، وفي هذه الورشة نتحدث عن مدينة جنين والمشاكل التي تعاني منها الأسواق، ومشكلة البسطات المنتشرة في الشوارع وما لها من تأثيرات جانية على منظر المدينة، للخروج بحلول مناسبة".

وقدمت عضو هيئة تدريس في فرع جنين أ. إباء خريوش نبذة عامة عن مدينة جنين، وعن المشكلات التي تعاني منها المدينة، وعرض مصور عن مشكلة البسطات في المدينة، ونوهت إلى ان هذه الصور تم التقاطها من قبل طلبة التدريب الميداني رقم (4). 

وتحدث عبد الله بركات مقدما شكره لجامعة القدس المفتوحة على اهتمامها في عقد ورشات عمل تهتم في قضايا المجتمع الفلسطيني، وأضاف إننا نحاول دائما حصر المشكلات التي تعاني منها المدينة ومحاولة حلها بالتعاون مع المؤسسات الشريكة.

وتحدث مدير عام الغرفة التجارية أ. نصر عطياني متحدثا عن الجوانب القانونية التي تحكم عمل البسطات والباعة المتجولون، ومدى تطبيقها على الشارع الفلسطيني، ومثل هذه القضايا يجب متابعتها من قبل طاقم البلدية ويكون ذلك بالشراكة مع المؤسسات الأمنية. وقال أن مشكلة البسطات تعود بالضرر على التاجر والحكومة، لأن التاجر هو من يدفع الضرائب، ولكن البسطات لا تتحمل أي مبالغ ولا تلتزم بدفع الضرائب، وهذا يعود بالضرر على الحكومة.

 ونوه المقدم مدير شرطة المدينة عمر عتيق بأن هذا النشاط يعبر عن انتماء حقيقي من قبل جامعة القدس المفتوحة لمدينة جنين لعقدها ندوات وورشات تلامس احتياجات المدينة. وأضاف انه في الوضع الحالي تم تحديد المشكلات التي تعاني منها مدينة جنين، ومشكلة البسطات تكمن في عدم وجود مكان ملائم لنقلها، وفي حال توفر مكان ملائم سيتم نقل جميع العربات والبسطات، وأضاف أننا في جهاز الشرطة مستعدين وبشكل دائم للعمل وبشكل جاد للتخلص من هذه الظاهرة المزعجة.

وانتقد مدير أوقاف جنين الشيخ حسن شحادة العاملين على حل هذه المشكلة لتباطئهم في إيجاد الحل الملائم ولو بشكل مؤقت، وأضاف ان هذه المشكلة تم التخلص منها بجميع محافظات الوطن باستثناء جنين، وهذا دليل على تقصير المؤسسات القائمة عليها.

وأجمع المتحدثون على ضرورة عقد عدة اجتماعات لبحث المشكلة بشكل موسع من جوانبها كافة، وتأثيرها على المدينة، والخروج بشكل سريع بحل دائم أو مؤقت.