جامعة القدس المفتوحة

"القدس المفتوحة" تنظم لقاء في طوباس بين طلبة الخدمة الاجتماعية والوزيرة ماجدة المصري

نشر بتاريخ: 28-01-2015

 تحت رعاية رئيس جامعة القدس المفتوحة الأستاذ الدكتور يونس عمرو، نظمت كلية التنمية الاجتماعية والأسرية في الجامعة، لقاءً خاصًّا لطلبة الكلية مع وزيرة الشؤون الاجتماعية أ. ماجدة المصري، وذلك في فرع طوباس يوم الإثنين الموافق 29-4-2013م.

وأكد المشاركون في اللقاء أهمية التكامل بين المؤسسات المهنية والأكاديمية، لحماية الأسرة والفئات المهمشة، وإقرار القوانين اللازمة لتحقيق الحماية الاجتماعية لفئات عدة.

وتقدمت وزيرة الشؤون الاجتماعية ماجدة المصري بالشكر والتقدير لجامعة القدس المفتوحة بأطقمها كافة لحرصها الدائم على التواصل مع الوزارة، منوهةً إلى وجود اتفاق بين الوزارة والجامعة لعقد لقاءات مشتركة مع طلبة الخدمة الاجتماعية لتحقيق التواصل وتمكين الطلبة من معرفة احتياجات السوق.

وأشارت المصري إلى أن البرامج التي تطرحها كلية التنمية الاجتماعية والأسرية تتقاطع إلى حد بعيد مع برامج الوزارة، مؤكدة التكامل ببين الوزارة باعتبارها جسمًا مهنيًا وبين القطاع الأكاديمي الذي من شأنه المساهمة في توجيه سياسات الوزارة والمشاركة في إقرار قوانين للحماية الاجتماعية.

ونوهت الوزيرة إلى أن الإقبال الذي تشهده تخصصات الخدمة الاجتماعية والأسرية من قبل النساء ليس صدفة، كون هذه التخصصات تلامس البنية الاجتماعية النفسية لهن، لافتة إلى أن ذلك يعد مؤشرًا إيجابيًّا مع التأكيد على أهمية تشجيع الشباب للالتحاق بهذه التخصصات.

وتطرقت المصري إلى دور "الشؤون الاجتماعية" باعتبارها وزارة تعنى بحماية النسيج المجتمعي والاهتمام بالفئات المطلوب حمايتها والحيلولة دون وقوعها لحالات الانكشاف المجتمعي، مشيرة إلى أن الوزارة تعنى بالدرجة الأولى بالفقراء وذوي الإعاقة والشيخوخة والمرأة والطفل، بخاصة في حالات الإقصاء المجتمعي، مؤكدة أن الوزارة تبذل جهدها لتوفير الحياة الكريمة للفئات التي تعاني من العنف والمعرضة أكثر للانكشاف.

وأشارت إلى الجهود التي تبذلها الوزارة لإقرار قوانين تحمي الفئات الاجتماعية المهمشة، مؤكدة أهمية التكامل بين الحكومة والمؤسسات الأهلية والأكاديمية لحماية الأسرة والفئات الاجتماعية المهمشة، منوهة إلى جملة من التدخلات الاجتماعية التي تنفذها الوزارة لحماية الأسرة، أبرزها توفير مساعدات لنحو 100 ألف أسرة في الضفة وغزة.

وعبرت المصري عن اعتزازها بجامعة القدس المفتوحة التي تقدم العديد من المنح لفئات اجتماعية مختلفة، وبخاصة لذوي الإعاقة.

من جهة ثانية، تحدثت المصري عن إنشاء الوزارة شبكات اجتماعية في ثماني محافظات، بهدف حماية الطفولة، مشيرة إلى أن الوزارة تعمل على توسيع هذه الشبكة لتشمل المحافظات كافة، منوهة إلى خبرة الوزارة في مجال حماية النساء المعنفات، كما أن لديها مشروعًا لحماية المسنين، بالإضافة إلى الإشراف على بيوت حماية المسنين.

ودعت المصري إلى منح مزاولة المهنة للباحثين الاجتماعيين، بعد إخضاعهم لجملة من المعايير والاختبارات، مؤكدة ضرورة مهنة العمل الاجتماعي في فلسطين.

وكان مدير فرع طوباس التعليمي د. نضال عبد الغفور رحب بوزيرة الشؤون الاجتماعية، شاكرًا لها الزيارة للقاء طلبة الخدمة الاجتماعية بهدف اطلاعهم على البرامج التي تقدمها الوزارة، والتي تعد من أهم الوزارات، كونها تهتم بفئات واسعة من أبناء شعبنا.

وأشار إلى أن اللقاء يهدف إلى إطلاع الوزيرة على طبيعة التخصص المطروح في الجامعة.

من جهته، رحب عميد كلية التنمية الاجتماعية والأسرية د. عماد اشتية، بالحضور في رحاب جامعة القدس المفتوحة، مشيرًا إلى أن هذا اللقاء ليس الأول من نوعه الذي تعقده الجامعة، حيث سبق أن عقدت لقاء آخر مع وزيرة الشؤون الاجتماعية قبل أيام في فرع جنين.

ونوه إلى أن الجامعة خططت لإقامة سلسلة لقاءات للوزيرة مع طلبة الخدمة الاجتماعية في الفروع كافة، معربًا عن أمله في أن تتمكن المصري من لقاء طلبة الخدمة الاجتماعية في فروع الجامعة بغزة.

وأكد أن هذه اللقاءات مع وزارة الشؤون الاجتماعية تهدف إلى التواصل بين كبرى المؤسسات الأكاديمية ممثلة بجامعة القدس المفتوحة وأهم مؤسسة مهنية تعمل في ميدان الخدمة الاجتماعية ممثلة بوزارة الشؤون الاجتماعية.

وكان مدير فرع طوباس د. نضال عبد الغفور ود. عماد اشتية عميد كلية التنمية الاجتماعية والأسرية، في استقبال وزيرة الشؤون الاجتماعية والوفد المرافق لدى وصوله للفرع.

ورحب د. عبد الغفور باسم رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو بالوزيرة، وأطلعها على التطور الذي قطعته الجامعة في مجالات مختلفة، بخاصة في التخصصات التي تطرحها كلية التنمية الاجتماعية والأسرية، مشيرًا إلى أهمية التعاون بين الجامعة ووزارة الشؤون الاجتماعية، وبخاصة أن العديد من البرامج المعتمدة في الجامعة تتقاطع مع برامج الوزارة وخطط عملها.

ورافق الوزيرة في الزيارة السيد أنور حمام الوكيل المساعد لشؤون المديريات، والسيد خالد الكخن مدير مديرية الشؤون الاجتماعية في طوباس.