جامعة القدس المفتوحة

"فرع شمال غزة" يكرم أسر شهداء الفرع والطلبة المتفوقين

نشر بتاريخ: 22-10-2014


نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في "شمال غزة" يوم الأربعاء الموافق 22/10/2014 حفلاً تكريميا لشهداء الجامعة ولأوائل الطلبة المتفوقين، وذلك بحضور نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة د. جهاد البطش، ومدير الفرع د. محمد أبو الجبين، ومساعد عميد شؤون الطلبة أ. نادر حلس، وسط حشد كبير من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، والشخصيات الاعتبارية، وأسر الطلبة من شهداء الفرع، وأهالي الطلبة المتفوقين، وعدد كبير من الطلبة. وأقيم الحفل في الأرض المجاورة للفرع.

وافتتح الحفل بعرافة منسق العلاقات العامة أ. محمد دياب، وتخلله تلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم، ووقوف الحضور على نشيد السلام الوطني الفلسطيني، وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.

ورحب د. البطش بالحضور ناقلاً تحيات السيد رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، مؤكدا أن الشهداء هم القناديل التي تنير لنا الطرق نحو تحقيق حلم الدولة والاستقلال، وقال "إنه وبرغم الألم الذي يسكن قلوبنا بفقدان كوكبة من طلبة الجامعة إلا أننا نضع الأمل نبراسا أمام عيوننا بتفوق مجموعة من طلبتنا الذين نعتز ونفتخر بهم وهم يحملون لواء العلم بناة للوطن وصناعا للمجد".

وأشار د. البطش إلى أنه وبرغم ما تعرض له فرع شمال قطاع غزة من دمار أثناء العدوان الإسرائيلي الأخير إلا أن إدارة الجامعة حققت إنجازات فريدة خلال مدة قصيرة داخل الفرع، منها إنشاء عيادة طبية، ومصلى للطالبات، وإنشاء مختبر اللغات، وتجهيز ثلاثة مختبرات بأحدث الأجهزة والإمكانات التي ستفتتح بعد الانتهاء من تكريم أسر الشهداء والطلبة المتفوقين، منوها بأن هذه الإنجازات ما كانت لتتحقق لولا جهد الأوفياء وكل المخلصين في هذه الجامعة لوطننا وأبناء شعبنا، وتطرق إلى أن الجامعة فقدت نحو (60) شهيدا في العدوان الأخير، منهم ثلاثة عشر شهيدا من فرع شمال غزة.

وتخلل الحفل فقرة شعرية ألقاها الطالب الشاعر أيوب الشنباري. وفي الختام، وزعت الشهادات التقديرية والدروع على ذوي الشهداء والطلبة المتفوقين.