جامعة القدس المفتوحة

"القدس المفتوحة" في بديا تشارك في حملة مقاطعة البضائع الإسرائيلية

نشر بتاريخ: 20-08-2014

شارك طلبة جامعة القدس المفتوحة في مركز خدمات بديا الدراسي التابع لفرع سلفيت يوم الثلاثاء الموافق 19/8/2014 في حملة مقاطعة البضائع الاسرائلية والتي نظمت من قبل حركة فتح اقليم سلفيت ومجلس اتحاد الطلبة في فرع سلفيت واللجنة الطلابية في مركز خدمات بديا الدراسي.

واشترك في الحملة ايضا حركة الشبيبة الطلابية في جامعة القدس المفتوحة واقليم سلفيت ومنطقة بديا التنظيمية وبلدية بديا وحشد من الطلبة.

وانطلقت الحملة التي تحمل شعار "قاوم.. قاطع" من أمام مبنى بلدية بديا وسارت في شوارع المدينة حيث تم توزيع الملصقات وشعار الحملة على أصحاب المحلات التجارية التي أعرب أصحابها عن تضامنهم والتزامهم بمقاطعة منتجات المحتل الذي اغتصب ارضنا وحقوقنا الفلسطينية وارتكب ابشع الجرائم والمجازر ضد الأطفال والشيوخ والنساء.

بدوره، أعرب أ. عميد بدر مدير مركز خدمات بديا الدراسي عن اهمية تنظيم هذه الحملات مثمنا الدور الايجابي للمواطن والتاجر الذي أبدى تفهمًا وتشجيعًا لفكره الحملة التي تعتبر إحدى أوجه المقاومة المشروعة ضد الاحتلال.

من ناحيته، أكد عبد الستار عواد امين سر فتح اقليم سلفيت ان هذه الحملات لاقت صدًا واسعًا وطنيًا وعربيًا ودوليًا، وقال: "أصبحنا نلمس تزايد الالتفاف الشعبي بل وتعميق فكره مقاطعة المنتج الاسرائيلي ما يسهم في تعزيز المنتج الفلسطيني الذي يشكل بديلاً حقيقيًا للمنتج الإسرائيلي وبالتالي عزل إسرائيل اقتصاديًا".