جامعة القدس المفتوحة

"القدس المفتوحة" تشارك في مؤتمرين بتونس حول الحوكمة الجامعية

نشر بتاريخ: 20-08-2014

اختتمت جامعة القدس المفتوحة مشاركة مميزة في مؤتمرين في تونس حول الحوكمة الجامعية وتحسين الجودة والتقنيات الإلكترونية في التعليم.

فقد مثل الدكتور يوسف صبّاح مدير دائرة الجودة الجامعة في مؤتمر الحوكمة الجامعية وتحسين الجودة الذي نظمه البنك الدولي بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني في مدينة تونس.

وهدف المؤتمر الذي شاركت فيه 54 جامعة على مستوى الدول النامية إلى تفعيل الحوكمة الجامعية وتحسين الجودة وفقًا لخمسة أبعاد أقرها البنك الدولي تشمل السياق والرسالة والأهداف، وتوجهات الإدارة، والاستقلالية، والمساءلة، والمشاركة.

وعرض المشاركون الخطط التنفيذية التي من شأنها تحسين درجات الجامعات في هذه الأبعاد، والتي تم قياسها من خلال بطاقة الحوسبة الجامعية بتطبيق المقارنة المعيارية. وأشار د. صبّاح إلى أن الجامعة حققت درجات جيدة مقارنة بالجامعات الفلسطينية والعربية الأخرى.

وأضاف "كما حصلت الجامعة على أعلى النقاط في التوصية التي تقدمت بها خلال عملية التصويت على التوصيات التي خرج بها المؤتمر والتي تنص على ضرورة حوسبة عملية التقويم الذاتي لتوفير الوقت والجهد والكلفة".

كما مثل د. صبّاح جامعة القدس المفتوحة في المؤتمر الدولي للتعلم الإلكتروني والتكنولوجيا الإلكترونية في التعليم والذي عقد في مدينة حمامات التونسية.

وقدم د. صبّاح ورقة بحثية بعنوان "إصدار تقارير التقويم الذاتي إلكترونيًا استنادًا إلى معايير التعليم المفتوح والتعلم عن بعد".

وعالجت الورقة العقبات التي تواجه عملية التقويم الذاتي من ناحية التعقيد والحاجة إلى الوقت والجهد الكبيرين من المؤسسات التعليمية من خلال تقديم نموذج نظام إلكتروني محوسب طورته الجامعة بالتعاون مع جامعة واواسان المفتوحة-ماليزيا.

وأبدت عدة جامعات شاركت في المؤتمر استعدادها لاختبار النظام المحوسب فيها لإجراء التقويم الذاتي وإثبات مدى دقته وفاعليته في هذه العملية.