جامعة القدس المفتوحة

نابلس: الدائرة الأكاديمية تزور الفرع

نشر بتاريخ: 28-08-2018

اجتمع وفد من إدارة الشؤون الأكاديمية، ترأسه نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أ. د. سمير النجدي، ومساعده أ. د. محمد الطيطي، وعميد القبول والتسجيل والامتحانات أ. د. جمال إبراهيم، وعمداء الكليات: عميد كلية الآداب أ. د. هاني أبو الرب، وعميد كلية العلوم التربوية أ. د. مجدي زامل، وعميد كلية العلوم الإدارية والاقتصادية د. يوسف أبو فارة، وعميد كلية التنمية الاجتماعية والأسرية د. عماد اشتية، مع المساعدين الأكاديميين والمرشدين ورؤساء أقسام التسجيل  وأعضاء هيئة التدريس في فروع الجامعة في: نابلس، وجنين، وطولكرم، وسلفيت، وقلقيلية، وطوباس، وذلك يوم الإثنين الموافق 27/8/2018 في مسرح فرع نابلس.
 
ورحب مدير فرع نابلس أ. د. يوسف ذياب عواد بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس جامعة القدس المفتوحة أ. د. يونس عمرو، معبراً عن سروره بالالتقاء بهم في الفرع، مشيداً بدور رئاسة الجامعة ولجنة إنشاء مبنى فرع نابلس في تحويل الحلم إلى واقع، زافاً خبر اقتراب مباشرة الدوام في كلية العلوم الإدارية والحاسوبية.
وأشاد أ. د. عواد بمؤسسي جامعة القدس المفتوحة وعلى رأسهم الشهيد الراحل أبو عمار امتداداً إلى رئاسة الجامعة ومجلس الأمناء ومجلس الجامعة والطواقم الإدارية والأكاديمية، مؤكداً أن إدارة الجامعة هي من أقرب الإدارات إلى موظفيها من حيث الشفافية والصراحة والمسؤولية.
وأثنى أ. د. سمير النجدي على الجهود المبذولة في فرع نابلس، موضحاً أن صرح الجامعة في نابلس هو مفخرة لفلسطين، مرحباً بالعام الأكاديمي، متحدثاً عن التخصصات الجديدة المطروحة ودور الدائرة الأكاديمية في توجيه وإرشاد الطلبة والفرق بين التخصصات الرئيسية والفرعية، وتطرق أ. د. النجدي إلى موضوع تحسين الوضع ودور الدائرة الأكاديمية في تحسينه بطريقة عملية إنسانية من خلال تحسين أداء عمل أعضاء هيئة التدريس، وتحدث أيضاً عن أهمية عضو هيئة التدريس ودوره كشريك حقيقي، وبخاصة أنه الأقرب إلى الطالب. 
وتحدث في اللقاء الأكاديمي كل عميد عن كليته موضحاً آخر التطورات والتخصصات المطروحة. ثم فُتِحَ باب النقاش والحوار مع الحضور الذي استمع إلى مقترحات سبل التطوير وحل المشاكل، الأمر الذي أثرى اللقاء وزاده شفافية.