جامعة القدس المفتوحة

فرع نابلس يستقبل وفدًا من كلية غرناطة

نشر بتاريخ: 02-04-2018

استقبل فرع جامعة القدس المفتوحة في نابلس وفدًا طلابيًا من كلية غرناطة ترأسه د. طه أمارة من الجليل المحتل، واستقبلهم أ. د. يوسف ذياب عواد مدير الفرع، والمساعد الأكاديمي أ. د. معزوز علاونة، وعدد أعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية.
ورحب عواد بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وقال إن مدينة الجليل لها تاريخ عريق في مقاومة الاحتلال، فهي التي حملت لواء الأرض والوطن والشجر في يوم الأرض، وأضاف: "في يوم الأرض ما زالت المأساة تتكرر والآلام تتجدد، خاصة ما يدور في غزة هاشم في هذه الأيام، ورغم كل ألم وكل ضيق فإن الشعب الفلسطيني باقٍ ما بقي الزعتر والزيتون". ودعا لتوحيد الجهود في هذا يوم الأرض للتأكيد على أن الأرض لنا ونحن باقون صامدون ثابتون، ثم أشاد بجهود د. أمارة ودوره في توفير التعليم للطلاب الذي يعيشون في الداخل المحتل.
ورحب أمارة بالحضور وقال: "إننا شعب واحد ووطن واحد تجمعنا آلام وآمال واحدة، فالجليل والناصرة ونابلس وشفا عمرو كلها مُلك لنا ولن يستطيع الاحتلال تغيير هذه الحقيقة أو ينسينا إياها مهما كلف الأمر، وإن يوم الأرض يمثل كفاح وذكرى ومعاناة اليوم الذي بدأت به الجليل والناصرة ثم انتقل إلى باقي مدن فلسطين".
ونفذ الوفد جولة للتعرف على الجامعة ومرافقها المختلفة.