جامعة القدس المفتوحة

طوباس: القدس المفتوحة ومؤسسة تامر للتعليم المجتمعي يعرضان فيلم "اصطياد الأشباح"

نشر بتاريخ: 04-03-2018

عرض مجلس اتحاد الطلبة بفرع جامعة القدس المفتوحة في طوباس، بالتعاون مع مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي، الفيلم الوثائقي "اصطياد الأشباح" الذي يمثل ويحاكي التجارب الاعتقالية لمعتقلين وأسرى سابقين، وهذا الفيلم حاصل على جائزة أفضل مهرجان وثائقي بمهرجان برلين، وهدف إلى تسليط الضوء على قضية الأسرى الفلسطينيين في المحافل الدولية.
وتحدث د. سهيل أبو ميالة عن أهمية الأعمال الثقافية التي توثق مراحل نضال الشعب الفلسطيني، وقال ان هذا العرض جاء في إطار سعي جامعة القدس المفتوحة لتسليط الضوء على القضايا الوطنية، وعلى رأسها قضية الأسرى، ثم حيّا الأسرى الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية، ودعا الفنانين والأدباء إلى توثيق التجارب الاعتقاليه لأسرانا، ودعا مؤسسات المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان لأخذ دورها في الدفاع عن الأسرى.
وقالت رماح أبو زيد إن "اصطياد الأشباح" من إنتاج مؤسسة بانوراما للمخرج الفلسطيني رائد انضوني، فهو فيلم روائي بصورة وثائقية، وقالت إن مؤسسة تامر للتعليم المجمعي تهدف من خلال هذا العرض إلى تعريف الشباب الفلسطيني بإجراءات إدارات السجون الإسرائيلية أثناء التحقيق مع المعتقلين من أجل خلق وعي من خلال الاطلاع على التجارب الاعتقالية للأسرى المحررين، وقالت إن المؤسسة مهتمة بأدب السجون، وإنها ناقشت أكثر من رواية في هذا الإطار.
وتحدث رئيس مجلس اتحاد الطلبة أيمن أبو العيلة عن النشاط، موضحاً أن أهمية الفيلم تكمن في صدق مشاعر الأسرى أثناء روايتهم لتجاربهم الاعتقالية وتركيزه على الناحية الوجدانية، وقال إن مجلس اتحاد الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية سينظمان العديد من الفعاليات الخاصة بالأسرى خلال نيسان القادم تضامناً مع الأسرى وإحياء ليوم الأسير الفلسطيني.