جامعة القدس المفتوحة

طلبة من فرع القدس ينظمون ندوة حول الصحة النفسية للمرأة

نشر بتاريخ: 16-04-2014

 

نظم طلبة من فرع جامعة القدس المفتوحة في القدس ضمن مساق تدريب ميداني (4) ندوة بعنوان: "الصحة النفسية للمرأة"، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 15/4/2014 في مدينة القدس.

وحضرت الندوة د. إسراء أبو عياش مديرة فرع القدس وأ. سهير العمري رئيس نادي أبناء القدس وأ. محمد لافي عضو هيئة تدريس متفرغ في الفرع، وأ. ناصر جعفر منسق العلاقات العامة وأ. زكي أبو طاعة مدير مؤسسة أيسال للتنمية والتطوير وجمع غفير من أهالي مدينة القدس.

وافتتحت اللقاء د. أبو عياش مرحبة بالحضور باسم رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وقالت أن موضوع الصحة النفسية أصبح خطيرًا على مستوى الفرد والعائلة، وأننا بحاجة إلى تغيير معتقدات الناس في هذا المجال، وتطرقت إلى سمات الصحة النفسية للمرأة موضحةً أن التوافق النفسي والاجتماعي والأسري والمهني والشعور بالسعادة وتحقيق الذات يؤدي الى شعور المرأة بالرضا والنجاح والقدرة على مواجهة الحياة وقبولها.

كما عبرت عن سعادتها لاستضافة نادي أبناء القدس لهذا النشاط معتبرًة أن مسألة التشبيك مع مؤسسات المجتمع المحلي تعدّ من إستراتيجيات جامعة القدس المفتوحة؛ مشيرًة إلى ضرورة مشاركة المرأة في مثل هذة الندوات لأهميتها.

وفي كلمة أ. سهيل العمري رئيس نادي أبناء القدس رحب بالحضور وقدّم شكره لجامعة القدس المفتوحة على الجهود التي تبذلها في عقد الندوات التوعية  للمجتمع المقدسي؛ ودعا إلى التوعية على جميع الأصعدة في هذا المجال، وقال أن تجاهل الصحة النفسية للمرأة يشكل خطورة على الأسرة والمجتمع.

وفي عرض تقديمي للدكتور عبد الرحمن الخوجة، بيّن الأخير آثار الصحة النفسية وآليات التوازن للحياة للوصول إلى التواصل الإيجابي مع النفس لدى المرأة مع التركيز على جوانب النمو المختلفة للإنسان سواء عقليًا أو نفسيًا أو انفعاليًا.

وتطرق إلى جوانب الشخصية ومواطن الضعف والقوة في موضوع الصحة النفسية للمرأة؛ وفي سياق الندوة تم عرض سكتش مسرحي للفنانة اسراء دراوشة.

كما تقدمت الطالبة انشراح مشاهرة بالشكر الجزيل لكل من ساهم في إنجاح الندوة وخصت بالذكر زميلاتها إباء عرار وعبير مسودة والاخصائية الاجتماعية في نادي ابناء القدس اريج عيد وإدارة نادي أبناء القدس ومصنع الجبرني لمنتجات الألبان ومؤسسة ايسال  للتنمية والتطوير وللأستاذ محمد لافي لإشرافه وتوجيهاته التي ساهمت في إنجاح  الندوة.