جامعة القدس المفتوحة

القدس المفتوحة تقدم جهازي حاسوب وجهاز عرض (بروجيكتر) لمراكز التعليم المساند في قريتي عين البيضا وبردلا

نشر بتاريخ: 10-01-2018

 
تبرعت جامعة القدس المفتوحة بجهازي حاسوب محمول وجهاز عرض (بروجيكتر) لصالح مراكز التعليم المساند في قريتي عين البيضا وبردلا في الأغوار الشمالية. جاء ذلك خلال زيارة قام بها مدير فرع جامعة القدس المفتوحة في طوباس د. سهيل أبو ميالة، وعبد الله أبو محسن مدير عام الشؤون العامة في محافظة طوباس- ممثلاً لمحافظ طوباس والأغوار الشمالية، ومنسق التعليم المستمر بلال دراغمة، وأمين المكتبة أ. محمد صدقي لقرى عين البيضا وبردلا .
وأكد أبو ميالة أن هذا التبرع جاء بتوجيهات أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة، ضمن مشروع المركز التعليمي المتنقل، وقال إن فكرة المراكز التعليمية المتنقلة استندت إلى المسؤولية المجتمعية لجامعة القدس المفتوحة، وكان لها بعد تعليمي ومعرفي وتوعوي مهم، إضافة إلى دور وطني متمثل بتعزيز صمود أهالي الأغوار الشمالية والمناطق المهمشة. وأشاد أبو ميالة بالمجالس القروية والمؤسسات التي تعمل في الأغوار الشمالية، ودعا جميع مؤسسات المجتمع المحلي إلى تكثيف وجودها في الأغوار، وتمكين أهالي الأغوار لإنجاز تنمية شاملة ومستدامة.
من جهته فقد تحدث عبد الله ابو محسن عن اهمية تمكين المؤسسات في الاغوار من خلال المساعدات المقدمه من المؤسسات الوطنية وقال ان جامعة القدس المفتوحة كانت سباقة في تقديم المساعده والمسانده للمؤسسات في الاغوار الشمالية     وتحدث عن الإجراءات الإسرائيلية التي تمارس بحق أهالي الأغوار الهادفة إلى ترحيلهم، وتحدث عن ما تقوم به محافظة طوباس والأغوار الشمالية لتثبيت المواطنين في أراضيهم. ثم حيّا أبو محسن أهالي الأغوار لثباتهم وبقائهم متمسكين بأرضهم.
وخلال زيارة عين البيضا تسلمت أ. لينا فقها، من مركز التعليم المساند في عين البيضا، جهاز حاسوب محمول (لاب توب) واحد، بحضور رئيس المجلس القروي السيد مصطفى فقها. وخلال زيارة بردلا تسلمت رئيسة المركز أ. شريهان صوافطة جهاز (بروجكتر) وجهاز (لاب توب) في لقاء حضرته فريال صوافطة، وضرار صوافطة من المجلس القروي.
وشكر مصطفى فقها جامعة القدس المفتوحة على تقديم هذه الأجهزة، متحدثاً عن ما قدمته الجامعة لطلبة الأغوار من مساعدة أثمرت عن إكمال تعليمهم الجامعي.