جامعة القدس المفتوحة

فرع نابلس يكرم العاملين

نشر بتاريخ: 26-12-2017

كرم المكتب الحركي ونقابة العاملين بفرع نابلس عامليه وأعضاء هيئة التدريس الذين أنهوا خدماتهم في الجامعة، بحضور جهاد رمضان أمين سر إقليم نابلس ورئيسي مجلسي الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية، ورجل الأعمال نبيل اسليم عضو لجنة المبنى. واستهل الحفل بقراءة آيات من الذكر الحكيم تلاها د. جلال عيد، ثم الوقوف للسلام الوطني الفلسطيني مع قراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.
وشكر د. فخري دويكات رئيس المكتب الحركي في الجامعة العاملين على مواقفهم الداعمة للقيادة الفلسطينية، مثمنا الموقف الشجاع لها في التصدي لهذه القرارات المجحفة بحقوقنا التاريخية المشروعة، وقال إن القدس هي خط احمر بالنسبة للجميع، موجها رسالة الى الادارة الامريكية أن القدس عاصمتنا الأبدية.
ورحب أ. د. يوسف ذياب عواد مدير الفرع بالحضور ونقل لهم تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو داعيا الى الدفاع عن الاقصى الشريف ورص الصفوف، وشكر العاملين على تضحياتهم وتفانيهم في خدمة اهداف الجامعة، وقال إن الانسجام الحاصل بين الادارة والعاملين من أهم أسباب نمو الفرع وتقدمه باستمرار، واعدا الجميع بالاستمرار في عملية البناء بنفس الوتيرة حتى الوصول الى الأهداف المنشودة ، ومثمنا في الوقت نفسه دعم ومؤازرة رجال الأعمال ولجنة المبنى الذي يمثلهم في هذا الحفل رجل الأعمال نبيل اسليم الذي أكد حرص لجنة المبنى الاستمرار في تقديم جميع أشكال المبنى، وشكره للعاملين في الجامعة على دعمهم المستمر لها.
وشكر جهاد رمضان أمين سر الاقليم رئاسة الجامعة على مواقفها المتميزة والداعمة لنضالات شعبنا الفلسطيني في جميع المناسبات، معبرا عن فخره واعتزازه في الوقت ذاته كون هذه الجامعة احدى مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية، وقد اعاد التذكير بالموقف السياسي لقيادتنا الحكيمة والمعركة الديبلوماسية التي تخوضها من اجل الفاع عن الأقصى وحشد الدعم الدولي لها.
وفي ختام الحفل، تم تقديم دروع شكر لجميع العاملين في فرع نابلس.