جامعة القدس المفتوحة

بالشراكة مع "القدس المفتوحة" .. مشروع بقيمة 450 ألف يورو لخدمة المناطق المهمشة في السموع

نشر بتاريخ: 23-12-2017

بالشراكة ما بين جامعة القدس المفتوحة وبلدية السموع، حصلت بلدية السموع على منحة من الاتحاد الاوروبي بقيمة 450 ألف يورو لتنفيذ مشروع لتمكين بلدية السموع من خدمة المناطق المحيط بها والمناطق المهمشة أو ما تسمى مناطق "ج"، حيث سبق وأن وقعت جامعة القدس المفتوحة وبلدية السموع على مذكرة تفاهم مطلع شهر آب الماضي 2017، والتي بموجبها قام الطاقم المختص في مركز التعليم المستمر في جامعة القدس المفتوحة مكون من أ. محمود حوامدة وأ. بيان الشوبكي بإعداد مقترح المشروع بالتعاون مع طاقم بلدية السموع والمكون من المهندس وصفي الزعارير والاستاذ ماجد البدارين.

يأتي هذا المشروع ضمن التوجيهات الدائمة للاستاذ الدكتور يونس عمرو رئيس الجامعة بالعمل على دعم ومساندة المؤسسات المحلية وتمكينها لخدمة المناطق المهمشة "ج"، حيث سبق وأن حصلت جامعة القدس المفتوحة على مشروعين من خلال برنامج تنمية وصمود المجمتع في مناطق "ج" والقدس الشرقية، التابع لبرنامج الامم المتحدة الانمائي (UNDP)، وهما مشروع المركز التعليمي المتنقل لتحسين فرص التعليم في المناطق المهمشة في جنوب يطا والسموع، ومشروع المركز التعليمي المتنقل لتحسين فرص التعليم في المناطق المهمشة محافظة طوباس والاغوار الشمالية.

وقد اشار مدير مركز التعليم المستمر وخدمة المجتمع أ. محمود حوامدة إلى أن هذا المشروع يأتي أنسجاماً مع فلسفة مركز التعليم المستمر وخدمة المجتمع في التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني، وتقديم الدعم والمساندة لها لتحسين خدماتها بالاعتماد على الكوادر والامكانيات المتوفرة في جامعة القدس المفتوحة من خلال فروعها المنتشرة في جميع المحافظات الفلسطينية، وبالاخص في محافظات جنوب الضفة، والتي تشكل أكبر كثافة سكانية وحظوظها من المشاريع التنموية اقل نسبياً مقارنة بباقي محافظات الوطن.

وأكد أ.حوامدة أن المشروع يهدف الى تطوير الخدمات التي تقدمها البلدية، حيث سيتم العمل على تطوير الخطة الاستراتيجي للبلدية بطريقة تساهم في توفير خدمات افضل من الناحية القانونية والنفسية  للمواطنين ومؤسسات المجتمع المدني العاملة في البلدة، وكذلك تعزيز دور المرأة في العمل وتنشيط الإنتاج المحلي للبساط البلدي والصناعات المنزلية والمحلية.