جامعة القدس المفتوحة

قلقيلية: ندوة بعنوان دور الثقافة الوطنية في تعزيز قيم الولاء والانتماء الوطني

نشر بتاريخ: 19-12-2017

نظم طلبة "تدريب ميداني (4)" من كلية التنمية الاجتماعية والأسرية بفرع القدس المفتوحة في قلقيلية، وهيئة التوجيه السياسي والوطني، ندوة بعنوان: "دور الثقافة الوطنية في تعزيز قيم الولاء والانتماء الوطني"، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 19/12/2017م داخل الحرم الجامعي، بحضور مستشار محافظ محافظة قلقيلية السيد مروان خضر، ومدير الفرع د. جمال رباح، ومدير هيئة التوجيه السياسي والوطني العقيد خالد المدني، والمؤسسات الحكومية والعسكرية، ومؤسسات المجتمع المدني، وطلبة الفرع.
بدأت الندوة بآيات من الذكر الحكيم، فالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء، ونقل د. رباح ترحيب رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو بالحضور، مباركاً التفاف المؤسسات كافة حول التمسك بالثوابت الوطنية، ومؤكداً تلمس الجامعة من خلال التدريبات الميدانية لهموم شعبنا وقضاياه، مساهماً بذلك في إيصال هذه القضايا الى العالم، داعياً الطلبة إلى أخذ زمام المبادرة في النضال الذي يشكل الوعي الوطني دوراً مهماً فيه، داعياً المؤسسات للعمل معاً لمقاومة الاحتلال والوقوف صفاً واحداً أمام المؤامرات التي تحاك ضد القضية الفلسطينية.
وتحدث العقيد المدني عن الهجمات المتتالية التي تتعرض لها القدس والأقصى الشريف، مبيناً أهمية الانتماء والثقافة الوطنية في تعزيز المسؤولية الوطنية، كلٌّ في موقعه، مستعرضاً مغبة غياب الانتماء، منادياً بضرورة الاهتمام بالتراث والموروث الثقافي ونشر الثقافة الوطنية، ومستعرضاً دور الهيئة في ذلك.
وبارك السيد خضر جهود الطلبة في تعزيز المعرفة الوطنية لدى أبناء شعبنا، مثمناً دور الجامعة من خلال مقرراتها- وعلى رأسها مقرر تاريخ القدس- في رفع الوعي الثقافي والوطني لدى الطلبة.
تخللت الندوة فقرات عدة، وقدمت فرقة "عيون القدس" التابعة لمدرسة الرازي، نشيد "موطني" ومقطعاً مسرحياً لفرقة "الأمل" للفنون المسرحية، وتقريراً مصوراً عن مدينة القدس، ومن بعدُ كرم المشاركون.
يشار هنا إلى أن الندوة بإشراف مشرفي التدريبات الميدانية: أ. محمد أبو علبة، ود. رائد نمر.