جامعة القدس المفتوحة

يطا: ورشة حول الزواج المبكر

نشر بتاريخ: 16-12-2017

نظمت كلية التنمية الاجتماعية- طلاب تدريب ميداني (4)، بفرع جامعة القدس المفتوجة في يطا ورشة عمل حول الزواج المبكر، وذلك يوم الأربعاء الموافق 13/12/2017. وحضر الورشة مدير الفرع د. محمد الحروب، وعضوا هيئة التدريس د. سامي علقم، و. أ. منور التميمي، وطلبة تدريب ميداني (4).
 
ورحب د. الحروب بالحضور، ناقلا تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، مؤكدا توجيهاته تعزيز البيئة الأكاديمية بورش العمل والندوات والفعاليات المنهجية التي تساهم في تطوير قدرات الطلبة، وترفع كفاءاتهم العلمية والعملية، حاثا الطلبة على المشاركة الفاعلة والاستفادة من موضوعات الورشة.
 
وتحدث د. علقم عن الزواج المبكر عبر التاريخ، مبينا أن هذه الظاهرة منتشرة منذ القدم عند الإغريق والرومان بهدف إنجاب أطفال أقوياء جسديا وأصحاء ذهنيا. أما عند المصريين القدماء والبابليين فكان بهدف زيادة عدد الأفراد ودخولهم في الجيوش العسكرية. في حين أن الزواج المبكر عند العرب قبل الإسلام أخذ أبعادا ثقافية واجتماعية واقتصادية، وأضحت هذه الفكرة متأصلة في المنظومة الاجتماعية والعرفية.
 
وقدم بعض الطلبة شرحا حول أسباب ظاهرة الزواج المبكر، وسلبيات وإيجابيات هذه الظاهرة، وتأثيرها، وطرق الحد منها، وسبل الوقاية منها.
 
وتخلل الورشة عروض تقديمية، ومقاطع فيديو هادفة، وطرح الأسئلة والإجابة عليها.
 
وأعد الورشة كل من دينا النجار، وسجود أبو قبيطة، وعايشة راشد، وبإشراف عضو هيئة التدريس أ. منور التميمي.