جامعة القدس المفتوحة

طولكرم: ندوة حول حماية الحقوق القانونية للنساء

نشر بتاريخ: 13-12-2017

 نظمت كلية التنمية الاجتماعية والأسرية بجامعة القدس المفتوحة في طولكرم، بالتعاون مع جمعية المرأة للعمل الاجتماعي، ندوة حول: "حماية الحقوق القانونية للنساء"، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 12/12/2017م، بحضور د. سلامة سالم مدير الفرع، والسيدة عفاف الزبدة رئيسة جمعية المرأة للعمل الاجتماعي، وأ. ميّ الشامي عضو هيئة التدريس في كلية التنمية الاجتماعية والأسرية، وممثلي المؤسسات الرسمية والأهلية والجمعيات النسوية، وطلبة "التدريب الميداني".

 
 
افتتح الندوة د. سلامة، مرحباً بالحضور، وناقلاً تحيات أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة، مؤكداً أهمية دور المرأة والمحافظة على حقوقها القانونية التي تحميها وتصون كرامتها، وأهمية عقد مثل هذه الندوات من أجل خلق مناقشات هادفة حول حقوق النساء وآلية الوصول إلى العدالة وتغيير اتجاهات الشباب والرجال حول دور المرأة وصورتها النمطية.
وبين د. سلامة أن هناك انتهاكات تتعرض لها مدينة القدس والنساء المقدسيات من منع العبادة، وسحب الهويات، والحبس المنزلي، وهدم البيوت، ومنع البناء، مؤكداً أن مدينة القدس هي موقع الفؤاد لكل مسلم، وأنها عاصمة فلسطين الأبدية ولا يمكن التنازل عنها، وأن المرأة المقدسية هي حامية مقدساتنا وستصد عنه كيد الأعداء. 
من جانبها، طالبت السيدة الزبدة بالعمل الجاد على احترام الاتفاقيات الدولية والإنسانية المتعلقة بحقوق الإنسان على وجه العموم وحقوق المرأة خاصة، ودعت إلى تشكيل لوبي فلسطيني دولي للضغط على الأمم المتحدة وعلى الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية المدنيين وقت الحرب، للضغط على إسرائيل بالالتزام بتطبيق الاتفاقية وتطبيق القرارات المتعلقة بحقوق الشعب ومصيره، والمرأة الفلسطينية خاصة، واستصدار قرار خاص بحماية المرأة الفلسطينية في ظل ما تتعرض له من الانتهاكات الإسرائيلية بحق النساء الفلسطينيات بشكل عام والنساء المقدسيات بشكل خاص. 
من جانبها، بينت أ. شامي أن هذه الندوة تأتي ضمن سلسلة ندوات ينفذها طلبة مساق التدريب الميداني (4)، استكمالاً لمتطلبات المقرر، مؤكدة أن الأنشطة التي ينفذها الطلبة تركز على القضايا المجتمعية بجميع أشكالها، لبناء قدرات الطلبة وتنمية مهاراتهم وتعزيز سلوكهم.