جامعة القدس المفتوحة

يطا :وقفة احتجاجية تنديداً بقرار ترامب تجاه القدس

نشر بتاريخ: 10-12-2017

نظم مجلس اتحاد الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية، في فرع جامعة القدس المفتوحة بيطا، وقفة احتجاجية تنديداً بقرار رئيس الإدارة الأمريكية دونالد ترامب القاضي باعتبار مدينة القدس عاصمة لدولة الاحتلال، وذلك يوم السبت الموافق 9/12/2017م، بحضور مديرالفرع د. محمد الحروب، أعضاء الهيئتين الإدارية والأكاديمية، والعديد من أعضاء الهيئة التدريسية غير المتفرغين، ومجلس الطلبة، وأعضاء الهيئة الإدارية لحركة الشبيبة، ولجنة أخوات دلال، وحشد من الطلبة. 
 
ورحب د. الحروب بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، مبيناً أن الجامعة تتحمل مسؤولياتها تجاه كل القضايا الوطنية، ولا تعترف بقرار ترامب، وإن القدس ستبقى العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.
 
وختم د. الحروب كلمته بالتأكيد على وقوف "القدس المفتوحة" خلف القيادة الفلسطينية في مواقفها الرافضة لكل المشاريع التي تنتقص من حقوقنا الوطنية المتمثلة بإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.
 
وشدد المتحدثون في كلماتهم على أن هذه الوقفة هي رسالة موجهة لكل العالم، وأن القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين، وأن اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال لن يغير الحقائق التاريخية للمدينة المقدسة.
 
تخلل الوقفة، التي أدارتها الطالبة إيمان أبو عرام، فقرة فنية هادفة قدمتها الطالبة سهى النواجعة.