جامعة القدس المفتوحة

فرع رام الله والبيرة يستضيف ورشة حول "العنف ضد المرأة"

نشر بتاريخ: 26-11-2017

استضاف فرع جامعة القدس المفتوحة برام الله والبيرة ورشة توعوية حول قضايا العنف ضد المرأة، نظمتها الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، وحضر الورشة د. حسين حمايل مدير فرع رام الله والبيرة، وأ. ياسين ريان رئيس قسم شؤون الطلبة، والمحامي علاء بدارنة وأ. رنا كلبونة ممثلين عن الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان.
افتتحت الورشة بكلمة ترحيبية ألقاها د. حسين حمايل، تناول خلالها أهمية موضوع الورشة وعلاقة الجامعة الوطيدة بالمؤسسات الفلسطينية الفاعلة في القضايا المجتمعية، مؤكدا أن الجامعة بعملها تعكس إيماناً عميقاً بحقوق المرأة وخاصة الحق في التعليم، ذلك أن نسبة الإناث في الجامعة تتجاوز (60%) من أعداد الطلبة. وتحدث د. حمايل عن إجراءات ضمان الحقوق التي يتمتع بها طلبة الجامعة من خلال صندوق الشكاوى وسهولة التواصل مع الجهات على مستوى الجامعة وصولاً إلى رئيس الجامعة.
من جهتها تحدثت أ. رنا كلبونة عن نشأة الهيئة واختصاصاتها ومتابعاتها لعمل مختلف الدوائر والجهات الحكومية، ومتابعة القضايا والشكاوى التي يتقدم بها المواطنون في حال التقصير في تقديم الخدمات للمواطنين.
ثم تحدث المحامي علاء بدارنة عن الاتفاقيات والمواثيق الدولية التي انضمت إليها دولة فلسطين، وعلى رأسها اتفاقية (سيداو) المعنية بالقضاء على أشكال التمييز ضد المرأة. واستعرض بدارنة حملة من المعلومات المتعلقة بهذه الاتفاقية وربطها ببعض مواد القانون القديمة غير المحدثة التي تشكل عائقاً أمام القضاء على حالات العنف ضد المرأة. واختتمت الورشة بتساؤلات الطلبة والمفاهيم المتعلقة بقضايا العنف والتمييز ضد المرأة.