جامعة القدس المفتوحة

الخليل: ندوة توعوية حول سرطان الثدي

نشر بتاريخ: 22-11-2017

نظمت كلية التنمية الاجتماعية والأسرية بفرع جامعة القدس المفتوحة في الخليل، بالتعاون مع لجان العمل الصحي، ندوة تثقيفية توعوية عن سرطان الثدي، وذلك الأربعاء الموافق 22/11/2017م.
شارك في الندوة منسقة المشاريع أ. عاهد جرادات، والمثقفة الصحية من مؤسسة لجان العمل الصحي أ. خاتمة عويضات، والقائم بأعمال مدير فرع الخليل أ. عبد القادر الدراويش، وعدد من الموظفين الأكاديميين والإداريين في الفرع، بالإضافة إلى طلبة تخصص التنمية الاجتماعية والأسرية.
ورحبت عضو هيئة التدريس في كلية التنمية الاجتماعية والأسرية أ. نادرة أبو عياش بالحضور، مبينةً أهمية تنظيم الندوة، داعيةً الطلبة إلى الاستفادة من المعلومات والإرشادات التي ستقدم في الندوة.
     ثم افتتح أ. عبد القادر الدراويش الندوة، مرحباً بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وشكرهم على اهتمامهم بموضوع الندوة لأهميته، مشيراً إلى أن التوعية هي الأساس لمحاربة الأمراض، مؤكداً وجوب العمل معاً من أجل رفع الوعي في المجتمع الفلسطيني، ذلك أن الصحة العامة هي جهد جماعي منظم.
    وقدمت أ. جرادات شرحاً وافياً عن مرض سرطان الثدي: أعراضه، وأسبابه، واكتشافه، وعن أنواع الفحوصات المخبرية اللازمة للكشف المبكر، مؤكدة أهمية إجراء فحوصات دورية، فهذا المرض خبيث ويعد الأكثر انتشاراً من بين أمراض السرطان عند النساء في العالم، مؤكدةً أيضاً حرص مؤسسات العمل الصحي على خدمة المجتمع وتقديم الرعاية والتثقيف الصحي على الوجه الأمثل نحو خدمة النساء وتوعيتهن بأحدث الطرق في الكشف المبكر عن سرطان الثدي، ودور العوامل الجينية والوراثية كأسباب رئيسة للإصابة به، وإنه كلما تم تشخيص أورام الثدي مبكراً كانت نتائج العلاج والشفاء منه ممكنة.
وعرضت أ. عويضات، من لجان العمل الصحي، نبذة عن الخدمات التي تقدمها اللجان، وأماكن وجود مراكزها، مبينة بعض الإحصاءات الدالة على خطورة هذا المرض.
وفي ختام الندوة أجابت أ. جرادات عن أسئلة الحضور ومداخلاتهم.