جامعة القدس المفتوحة

وفد فرنسي من جمعية التضامن الفرنسية الفلسطينية والحزب الشيوعي الفرنسي يزور فرع أريحا

نشر بتاريخ: 05-11-2017

زار وفد فرنسي من جمعية التضامن الفرنسية الفلسطينية والحزب الشيوعي الفرنسي فرع جامعة القدس المفتوحة بأريحا، وكان على رأس الوفد الرئيس الفخري للجمعية السيد توفيق تهاني، وأعضاء من الحزب الشيوعي الفرنسي، وكان في استقبالهم د. راتب أبو رحمة مدير الفرع، وأ. عوني اشتيوي المساعد الأكاديمي والإداري، وأ. يزيد جاغوب الباحث الاجتماعي.
ونقل د. راتب أبو رحمة تحيات أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة للوفد، وتحدث عن نشأة الجامعة، وتطلعاتها المستقبلية وعن كليات الجامعة وتخصصاتها المختلفة وأن الجامعة تمنح الطلبة درجتي البكالوريوس والماجستير، وأشار إلى أن الجامعة فتحت الطريق أمام الطلبة الذين لم يكن بإمكانهم إكمال تعليمهم الجامعي وخصوصاً ذوي الدخل المحدود وأبناء الشهداء والأسرى والمرأة الفلسطينية، فنسبة الإناث في الجامعة أكثر من (70%) من مجموع الطلبة، وتطرق إلى الإنجازات والجوائز التي حققتها الجامعة على الصعيد المحلي والدولي والإقليمي وأهمها جائزة سقراط الدولية عام 2017، ومنح أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة جائزة أفضل إدارة جامعة في المنطقة، وجامعة القدس المفتوحة أفضل جامعة رائدة في العلوم والتربية، وجائزة القرن الذهبي كواحدة من أفضل (50) مؤسسة ريادية على مستوى العالم عام 2015، وحصول خريجة الجامعة المعلمة حنان الحروب على جائزة أفضل معلم في العالم عام 2016 والعديد من الجوائز التي حازت عليها الجامعة.
وتحدث د. أبو رحمة عن دور حركات التضامن الدولية في الوقوف إلى جانب أبناء شعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال والاستيطان والجدار، مؤكداً لهم مشاركتهم المستمرة في كافة الفعاليات التضامنية مع الشعب الفلسطيني سواء كانت في فلسطين أو في أوروبا.
وتحدث الوفد عن دعمهم وتضامنهم مع الشعب الفلسطيني، مؤكدين أهمية التعليم كأداة مهمة في مواجهة الاحتلال ومخططاته شاكرين الجامعة على حسن الاستقبال.