جامعة القدس المفتوحة

"القدس المفتوحة" وشركة (Father Consulting Ltd) لخدمات الأعمال توقّعان مذكرة تفاهم

نشر بتاريخ: 30-10-2017

وقعت جامعة القدس المفتوحة وشركة "فاذر" لخدمات الأعمال (Father Consulting Ltd) مذكرة تفاهم لتنفيذ برنامج (Chief People Officer)، الذي يستهدف طلبة السنتين الثالثة والرابعة من كلية العلوم الإدارية والاقتصادية، المهتمين بمجال الموارد البشرية، لتطويرهم في هذا المجال.
وقّع الاتفاقية عن "القدس المفتوحة" مساعد رئيس الجامعة لشؤون الطلبة عميد شؤون الطلبة أ. د. محمد شاهين، وعن شركة (Father Consulting Ltd) رئيسها التنفيذي أ. حسن القاسم.
حضر التوقيع من الجامعة عميد كلية العلوم الإدارية والاقتصادية د. يوسف أبو فارة، مساعد عميد شؤون الطلبة أ. إياد اشتية، ومديرة دائرة العلاقات العامة أ. سلافة مسلّم. ومن الشركة مشرف المشروع أ. طارق التميمي، ومنسقة المشروع أ. بيروت مصلح.
ورحب شاهين بالحضور ونقل لهم تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وقال إن "القدس المفتوحة" تسعى إلى توسيع علاقاتها مع المؤسسات المختلفة، وذلك خدمةً للطلبة والمجتمع على حدّ سواء، مبينًا أن الجامعة تحرص على توقيع اتفاقيات قابلة للتطبيق وذات أهداف واضحة. وبيّن أيضاً أن "القدس المفتوحة"، التي تعدّ كبرى الجامعات الفلسطينية من حيث أعداد الطلبة والانتشار، تتوزع فروعها في كل محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة، ما يساعدها في تقديم خدماتها لأكبر عدد ممكن من الفلسطينيين.
كما قدّم شاهين نبذةً عن أحدث الإنجازات التي حققتها الجامعة على صعيد الجوائز الدولية، وأعداد الطلبة، والمباني، والتخصصات الجديدة، والدورات والتدرييبات التي تقدمها للطلبة خلال دراستهم وبعد تخرجهم، حرصًا على جسر الفجوة بين المحتوى الأكاديمي الذي يتلقاه الطلبة، وما هو مطلوب منهم أثناء انخراطهم في سوق العمل بعد تخرجهم. 
إلى هذا، شكر الرئيس التنفيذي لشركة (Father Consulting Ltd) "القدس المفتوحة" على تعاونها معها في تنفيذ المشروع، مبينًا أن تشعب فروع الجامعة وانتشارها يجعلها شريكًا استراتيجيًا لكثير من الشركات والمؤسسات الفلسطينية، وأكد أن الشركة ستسعى إلى توسيع خدماتها ومشروعاتها المشتركة مع الجامعة لتصل إلى كل الفروع، ما يؤمّن أكبر استفادة ممكنة للطلبة.
وقدّم القاسم نبذة عن الشركة، مبينًا أنها تختص بتقديم الحلول والمشورة والخبرة في القضايا الحديثة المتعلقة بالإدارة والموارد البشرية، موضحاً أن الشركة هي الأولى من نوعها على مستوى الوطن من حيث طبيعتها.
وقال عميد كلية العلوم الإدارية والاقتصادية د. يوسف أبو فارة إن الكلية تعدّ أكبر كلية اقتصاد في الجامعات الفلسطينية، حيث تضم بتخصصاتها الستة من (23-25) ألف طالب، مؤكدًا أن الكلية ستقدم كل ما يلزم في سبيل تحقيق أكبر استفادة ممكنة من هذه الاتفاقية.
وأشار أبو فارة إلى أهمية تشكيل لجنة من عمادة شؤون الطلبة، وكلية العلوم الإدارية والاقتصادية، والشركة، لمتابعة تنفيذ بنود الاتفاقية، وللتغلب على الفجوة بين ما يدرسه الطلبة وما هو مطلوب في سوق العمل.