جامعة القدس المفتوحة

فرع جنين ومديرية الثقافة ينظمان يوم التراث الفلسطيني

نشر بتاريخ: 17-10-2017

نظم فرع جامعة القدس المفتوحة بجنين، بالتعاون مع مديرية الثقافة في محافظة جنين، يوم أمس الإثنين الموافق 16/10/2017م، مهرجان يوم التراث الفلسطيني تحت عنوان "التراث ذاكرة، وطن، وهوية"، وذلك بحضور مدير الفرع د. عماد نزال، ومديرة مديرية الثقافة في المحافظة أ. آمال غزال، وممثلي الأجهزة الأمنية والمؤسسات المحلية، وحشد كبير من الطلبة، فيما تولت عرافة الحفل ليلى صبيح. 
افتتح المهرجان بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم، فالسلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء وقراءة الفاتحة. 
ورحب د. نزال بالحضور جميعاً ناقلاً تحيات أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة، مؤكداً اهتمام الجامعة بيوم التراث الفلسطيني، وحرصها الدائم على إحياء هذه المناسبة، إذ يجب على الجميع المحافظة عليه بكل الوسائل والسبل، ونقله للأجيال القادمة ليكونوا حماة له. 
وأضاف أن جامعة القدس المفتوحة تعزم على عقد مؤتمر التراث الشعبي السادس في محافظة جنين والجليل بتاريخ 6/9/11/2017م وسيعقد في محافظة جنين ومدينة الناصرة في الداخل الفلسطيني المحتل، للتعبير عن تمسك جامعتنا بتراثنا وماضينا وتمسكنا بأرضنا التي سلبها الاحتلال. 
وشكرت آمال غزال جامعة القدس المفتوحة على تعاونها الدائم في الأنشطة اللامنهجية التي تنظمها المؤسسات المحلية، وبينت أن الاحتلال لم يكتف بسياسته العدوانية في نهب الأراضي والاستيلاء عليها وبناء المستوطنات وجدار الضم والتوسع العنصري، فهو بالإضافة إلى ذلك يقوم بسرقة وتزوير تراثنا وثقافتنا. 
تخلل المهرجان معارض تراثية وعروض فنية من مسرحية تراثية، وزجل شعبي، وكورال لفرقة أشبال من مدرسة الجلمة، وفقرات فنية من الدبكة قدمتها المدرسة الماليزية الأساسية، وقصائد للطلاب من مدرسة عرانة الأساسية، وفقرات فنية في الزجل والحداء للشاعرين أبو الناجي ومثنى شعبان، ومقطع مسرحي لفرقة شقائق النعمان بعنوان "بيتنا مش للبيع"، كما اشتمل اليوم على معرض للفن التشكيلي بمشاركة (6) فنانين وفنانات، ومعارض للتراث والزي الفلكلوري والمأكولات الشعبية، والمطرزات، والنحت.