جامعة القدس المفتوحة

يوم بحثي في القدس المفتوحة حول أمن المعلومات الحاسوبية يحث على تعديل التشريعات الوطنية بما يتلاءم مع حماية خصوصية الأفراد عبر شبكة الانترنت

نشر بتاريخ: 05-03-2014

 نظم فرع القدس المفتوحة في خان يونس وعبر الفيديو كونفرنس مع رام الله، يوم الأربعاء الموافق 5/3/2014م ، يوماً بحثياً تحت رعاية رئيس الجامعة أ.د. يونس عمرو، بعنوان "أمن المعلومات الحاسوبية"، بحضور نائب رئيس الجامعة لشئون قطاع غزة د.جهاد البطش، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د.سمير النجدي، ومساعدي رئيس الجامعة، وعمداء الكليات ومدراء الدوائر، ومدراء الفروع بقطاع غزة، وعدد من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، وعدد كبير من المهتمين والطلبة.

 وأكد المشاركون في اليوم البحثي على أهمية حث المؤسسات التشريعية على تعديل التشريعات الوطنية بما يتلاءم مع حماية خصوصية الأفراد عبر شبكة الانترنت، وإنفاذ القوانين الخاصة بماهية التعامل مع الجرائم الإلكترونية.

وافتتح اليوم البحثي بكلمة رئيس اللجنة التحضيرية أ. فادي ناصر، شكر خلالها رئيس الجامعة على رعايته الخاصة لهذا اليوم البحثي كما قدم شكره لنائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة على متابعته المستمرة لكافة التحضيرات والتجهيزات لإنجاز هذا اليوم العلمي المميز، كما توجه بالشكر لمركز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وكذلك لكلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية وأعضاء اللجنتين التحضيرية والعلمية وإدارة فرع خانيونس والذين بذلوا كل الجهد من أجل إنجاح هذا العمل، مشيراً إلى أن عدد الأوراق العلمية التي ستعرض والتي قبلت من قبل اللجنة العلمية سبعة أوراق.   

من جانبه رحب د.البطش بالحضور والمشاركين، ناقلاً لهم تحيات رئيس 

الجامعة د.يونس عمرو ودعمه المتواصل لكافة الأنشطة المنهجية واللامنهجية والتي من شأنها السمو بالجامعة في كافة المجالات، مشيداً بالجهود المخلصة التي بذلها كافة القائمين على هذا اليوم البحثي، داعياً كافة جهات الاختصاص للأخذ بتوصيات المشاركين والعمل على تسخير كافة الإمكانات للدفع في اتجاه تنفيذ كافة القوانين التي تحمي الأفراد والمؤسسات من الانتهاك والتعدي على خصوصياتهم، موضحاً الدور الكبير الذي تقوم به الجامعة في العمل الدائم على تطوير برامجها الالكترونية الأكاديمية والإدارية للوقوف على كل ما هو جديد في عصر الثورة التكنولوجية الحديثة.

 وشارك عددا من الباحثين بأوراق علمية عرضت خلال وقائع جلسات اليوم البحثي.

وقسم اليوم البحثي إلى جلستين منفصلتين قدم في كل جلسة عدد من أوراق العمل قدمها عدد من الباحثين:

ترأس الجلسة الأولى د. يوسف أبو زر وقدم خلالها كل من م.أمجد أبو عيشة مداخلة لمركزICTC  حول أمن المعلومات، وأ.طروب عيسى ورقة عمل بعنوان (Mechanisms and Technologies to Build Trust In E-Commerce)، وأ. أشرف طه وأ. مهند عياش ورقة عمل مشتركة بعنوان (انتهاك الخصوصية في وسائل التكنولوجيا الحديثة)، وأ. ياسين الأسطل ورقة عمل بعنوان (العيون الخمسة ودورها في شيطنة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات)، وبعد عرض هذه الأوراق من قبل الباحثين تم فتح باب النقاش أمام الحضور.

وترأس الجلسة الثانية أ.د. سامي أبو ناصر وقدم خلالها كل من أ. زكريا الكيالي وأ. يوسف الاشقر ورقة عمل مشتركة بعنوان(Cloud Computing Security)، وأ. خالد ميري ورقة عمل بعنوان (Cloud Database as a Service Benefit, Trends, Security And Applications An Overview.) وأ.سالي عبدالله ورقة عمل بعنوان(Transitive Location Verification Algorithm in Location-Based Routing for Wireless Sensor Networks.)، وأ. عبد الرحمن بركة ورقة عمل بعنوان (Fuzzy Technique to Evaluate a Risk of Sender in Anti-Spam).

وبعد عرض هذه الأوراق من قبل الباحثين تم فتح باب النقاش أمام الحضور.  

وفي نهاية اليوم البحثي تم قراءة التوصيات وتوزيع شهادات الشكر والتقدير على الباحثين وأعضاء الجنتين العلمية والتحضيرية.

وخرج اليوم البحثي بالعديد من التوصيات أهمها:

ضرورة إجراء توعية شاملة بماهية الإبحار الآمن في الفضاء الإلكتروني من خلال النشرات والندوات وورش العمل، العمل على رفع كفاءة برامج تأهيل الكوادر البشرية العاملة في مجال أمن المعلومات للتعامل مع التقنيات الحديثة، ضرورة إنشاء وحدة خاصة بأمن المعلومات في جميع المؤسسات والعمل على وضع قواعد وإجراءات العمل فيها، العمل على عقد مؤتمر تحت هذا العنوان لتبادل الخبرات والتجارب، أن تقوم الجامعة باستحداث وطرح تخصص جديد لدرجة البكالوريوس خاص بأمن المعلومات.