جامعة القدس المفتوحة

"القدس المفتوحة" و"غرناطة" توقعان اتفاقية تجديد التعاون

نشر بتاريخ: 24-09-2017

وقعت جامعة القدس المفتوحة، يوم الأحد الموافق 24-9-2017م، اتفاقية تجديد التعاون مع كلية غرناطة، وذلك لمدة أربع سنوات تشمل تقديم الجامعة خدمات تعليمية تمنح بموجبها درجة البكالوريوس لطلبة مناطق الداخل الفلسطيني في جميع التخصصات المتاحة التي ترغب كلية غرناطة بطرحها للطلبة المسجلين من خلالها.
    وقع الاتفاقية التي جرت في مقر رئاسة جامعة القدس المفتوحة برام الله رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو وعميد كلية غرناطة د. طه إمارة.
    حضر التوقيع نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أ. د. سمير النجدي، ومساعدة رئيس الجامعة لشؤون المتابعة د. آلاء الشخشير، وعميد كلية التنمية الاجتماعية والأسرية د. عماد اشتية، والمدير المالي لكلية غرناطة أ. منيف إمارة، ومديرة دائرة العلاقات العامة في الجامعة أ. سلافة مسلم، ورئيس قسم العلاقات الداخلية بالجامعة أ. عوض مسحل.
    ورحب رئيس الجامعة أ. د. عمرو بالتعاون مع كلية غرناطة، الذي يأتي في إطار استكمال التعاون في مجال الخدمة الاجتماعية، ويمنح فرصة التحاق طلبة الداخل الفلسطيني بتخصص الخدمة الاجتماعية، معرباً عن أمله في أن يتطور التعاون بين الطرفين لتوفير الخدمة التعليمية لأهلنا في مناطق 48.
    بدوره، شكر د. إمارة جامعة القدس المفتوحة التي رآها المرآة الحقيقية للفلسطيني الذي يجمع بين العلم والدور الوطني في تعزيز الصمود والثبات.  
    وتجري أعمال تدريس الطلبة الملتحقين بالجامعة وامتحاناتهم بموحب هذه الاتفاقية وفق أسلوب التعليم المفتوح المعتمد لدى الجامعة، ويلتزم الطلبة بالخطط والمناهج الدراسية التي تقدمها الجامعة بتخصصاتها المختلفة.
كما يخضع الطلبة الملتحقون بـ"القدس المفتوحة" عبر كلية غرناطة لنظام التقويم الذي تعتمده الجامعة من حيث الامتحانات وأي متطلبات أخرى تقرها الجامعة.
وتسري هذه الاتفاقية على جميع الطلبة الملتحقين بجامعة القدس المفتوحة من خلال كلية غرناطة في مناطق الداخل الفلسطيني كافة، وبحسب الترتيب الخاص المعد بين الطرفين، وتستطيع "غرناطة" فتح مراكز تسجيل لها في المناطق التي تراها مناسبة لتعريف الطلبة بالخدمات التعليمية المقدمة ومن ثم تسجيلهم والتحاقهم بالبرامج التعليمية المختلفة.