جامعة القدس المفتوحة

وفد الجمعية الخيرية للأراضي المقدسة يزور فرع رام الله والبيرة

نشر بتاريخ: 27-08-2017

 
زار وفد من الجمعية الخيرية للأراضي المقدسة فرع جامعة القدس المفتوحة في رام الله والبيرة، ومثّل الوفد السيد محمد أبو رميشان المدير التنفيذي للجمعية، ورئيس مجلس إدارتها السابق وعضوها الحالي د. بسَام أمين. والتقى الوفد خلال زيارته مدير الفرع د. حسين حمايل، وعميد شؤون الطلبة أ. د. محمد شاهين، وعدداً من العاملين في الفرع، إضافة إلى الطلبة المستفيدين من المنح الدراسية التي تقدمها الجمعية .
 
في بداية اللقاء، رحب د. حسين حمايل بالوفد الضيف، مشيداً بدور الجمعية في دعم ورعاية الطلبة الفلسطينيين في الجامعات بوجه عام وجامعة القدس المفتوحة بوجه خاص، مؤكداً ضرورة مثابرة الطلبة وتأكيد تفوقهم واستحقاقهم للمنحة الدراسية التي تغطيها الجمعية، كما تناول حمايل آخر التطورات على مستوى فرع رام الله والبيرة وخاصة ما يتعلق بأبنية الجامعة المملوكة.
 
من جهته، شكر أ. د. محمد شاهين جمعية الأراضي المقدسة وممثليها على دعمهم المستمر للطلبة، داعياً الجمعية إلى زيادة حصة طلبة الجامعة في المنح الدراسية التي تقدمها، وتناول أيضاً خصوصية الجامعة وطلبتها والنظام التعليمي الذي تنتهجه الجامعة، الذي يوفر البيئة المواتية أمام أبناء المجتمع الفلسطيني للدراسة في رحابها، ثم دعا الطلبة إلى مزيد من التميز والاجتهاد ليكونوا خير ممثلين للجامعة عند تخرجهم.
 
من جانبه، تحدث د. بسَام أمين عن العمل الذي تبذله الجمعية في خدمة المجتمع الفلسطيني ورعاية الطلبة، تعبيراً حقيقياً عن الارتباط المعنوي بالتراب الفلسطيني، وتحدث أيضاً عن فكرة تأسيس صندوق خاص بالجامعة لدعم الطلبة الجامعيين بشكل تتابعي.
ثم تحدث السيد محمد أبو رميشان، خلال اللقاء، عن مضي الجمعية في استكمال دعمها للطلبة المحتاجين، ودعا الطلبة إلى تأسيس مجموعة تواصل مجتمعية كسفراء للجمعية تعمل على تنفيذ أنشطة وفعاليات تهدف إلى خدمة المجتمع الفلسطيني.
 
وفي ختام اللقاء، استمع الوفد الضيف إلى استفسارات الطلبة وتساؤلاتهم، ثم توجه إلى زيارة مبنى كلية مسقط للتعرف على كليتي الإعلام والدراسات العليا.
يشار إلى أن الجمعية الخيرية المتحدة للأراضي المقدسة، ومقرها مدينة شيكاغو في الولايات المتحدة الأمريكية، تقدم العديد من المنح والمساعدات المادية للطلبة الجامعيين في مختلف الجامعات الفلسطينية، كما تكفل مئات الأيتام في فلسطين.