جامعة القدس المفتوحة

ثلاث طالبات من "القدس المفتوحة" يبتكرن قائمة الطعام الإلكترونية (E?menu)

نشر بتاريخ: 17-02-2013

 

ابتكرت ثلاث طالبات من فرع جامعة القدس المفتوحة في جنين، قائمة الطعام الإلكترونية (E-menu) التي تمكن زبون المطعم من الاطلاع على الوجبات المتوفرة في المطعم واختيارها إلكترونيا عن طريق جهاز الآيباد(IPad) .

ونفذت المشروع الذي أشرف عليه مدير فرع جنين د. عماد نزال، الطالبات: سوزان فخري جلال جرادات، وضحى هشام قاسم سليمان، وهبة فضل طاهر نزال، خلال استكمالهن متطلبات مشروع التخرج، ليقدمن عبر هذا الإنجاز نقلة نوعية حديثة إلى عالم خدمة الزبائن في المطاعم، وبذلك تكون القائمة الإلكترونية الأولى من نوعها في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأوضحت الطالبة سوزان جرادات إحدى القائمات على المشروع أن الفكرة الأساسية من البرنامج هي استخدام جهاز (IPad)، في المطاعم بدلاً من قائمة الطعام الورقية، للسرعة في تأدية الطلبات وتعريف الزبائن بالوجبات المتوفرة بشكل إلكتروني يتضمن محتويات الوجبات وأسعارها، بالإضافة لإرفاق صور للوجبات المتاحة، حيث تم بناء قاعدة بيانات متعلقة بالمطعم، بما فيها الوجبات والأسعار والصور.

وأشارت الطالبة ضحى سليمان إحدى القائمات على المشروع من خلال الحديث عن مكونات البرنامج الأساسية إلى أن البرنامج يتكون من ثلاث شاشات رئيسة وهي: شاشة المدير (Administrator)، التي يقوم المدير من خلالها بإضافة المعلومات لقاعدة البيانات، ويعمل على مراقبة الطلبات وإصدار فواتير، وشاشة الزبون أو (IPad)، ويعرض من خلالها كافة الوجبات المتوفرة في المطعم، إلى جانب شرح مفصل عن الوجبات وأسعارها وصور لها، وهذه الشاشة تمكن الزبون من اختيار الطلب وإرساله مباشرة إلى المطبخ، وأخيرًا شاشة المطبخ، وتحتوي هذه الشاشة على أرقام الطاولات في المطعم، وفي حال تم إرسال طلب من قبل زبون ما، فإن الرقم الخاص بالطاولة التي صدر منها الطلب يصدر إشارة بذلك، وعند فتح الرقم يتم عرض الطلب والوجبات الخاصة به، وبتنفيذ الطلب من قبل المطبخ، يتم التأكيد من خلال أيقونة خاصة بذلك، وهذه الأيقونة تعمل على إصدار الفاتورة الخاصة بالطلب للمدير (Administrator).

وتحدثت الطالبة هبة نزال عن آلية عمل البرنامج قائلةً: "في البداية يجب توفير جهاز (IPad) أو أكثر داخل المطعم، ويقوم الزبون بتصفح قائمة الطعام الخاصة بالمطعم عن طريق (IPad)، ويختار الزبون رقم الطاولة في البداية، ومن ثم يبدأ باختيار وجباته، و(IPad) يكون موصولاً بشبكة لاسلكية مع شاشة المطبخ التي تظهر الطلبات التي اختارها الزبون، وعند تلقي الرسالة في المطبخ يبدأ الطاقم بتنفيذها، وعند التأكد من تنفيذ الوجبة عن طريق أيقونة خاصة، ترسل الفاتورة الخاصة بالطاولة للمدير (Administrator)".

وأوضحت الطالبات أن فترة إعداد المشروع استغرقت أكثر من أربعة أشهر، واجهن خلالها العديد من المصاعب والعقبات، وتم التغلب عليها بفضل الدعم والمساندة من أعضاء هيئة التدريس في كلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية، فيما قدمن شكرهن لإدارة جامعة القدس المفتوحة في سعيها الدؤوب في توفير جهاز (IPad)  لإكمال العمل على المشروع.

من جانبه، قال د. عماد نزال، إن هذا المشروع من المشاريع المميزة المقدمة في فرع جنين لهذا العام، حيث إنه يعالج مشكلة واقعية يعاني منها الزبائن في كثير من الأحيان، بوجود أسماء غريبة لمأكولات لا يعرفون مكوناتها ولا شكلها ويخجلون من السؤال عنها، بالإضافة إلى أنه يستخدم تطبيقات حديثة تواكب التطورات الحاصلة في مجال تكنولوجيا المعلومات".

وأضاف أن الطالبات أنجزن المشروع وتغلبن على المعيقات والصعاب، وأن المشروع قد يتم اختباره عمليًّا ليتم تحسينه وتطويره مستقبلاً، متمنيًا أن يكون هذا المشروع بداية لفتح آفاق جديدة أمام الطلبة للبدء بإنتاج مشاريع حديثة ومميزة.

يذكر أن البرنامج صمم بالتعاون مع مطعم أوتار في جنين، ويتم حاليًّا تجريبه بشكل عملي داخل المطعم.