جامعة القدس المفتوحة

نداء نجوم ولانا حجازي.. طالبتان مبدعتان ترسمان مدينة القمر

نشر بتاريخ: 03-02-2013

تعمل الطالبتان في جامعة القدس المفتوحة نداء ياسر نجوم (20 عامًا)، ولانا مجدي حجازي (24 عاما) بجد من أجل إخراج أجمل الرسومات إلى العالم. تصوران فيها وجوهًا ومناظر طبيعية لمدينتهما أريحا، باعتبارها مدينة القمر وأقدم المدن على وجه الأرض.
وتجلس الطالبتان اللتان تدرسان في فرع أريحا تتحدثان عن إبداعاتهما في الرسم وأحلامهما بالوصول إلى العالمية من خلال رسوماتهما المميزة حول الإنسان في مدينة أريحا ومعاناته من الاحتلال، كما لا تغفل الطالبتان رسم الطبيعة الخلابة في أخفض بقعة على وجه البسيطة.
تمسك نداء بريشتها تحاول رسم وجوه بعينها وتقول إنها تعشق رسم الوجوه وبإمكانها التعبير عما يدور بداخلها عبر رسوماتها المختلفة التي بدأت بها منذ صغرها، وهي ترسم باستخدام الرصاص والفحم والألوان الزيتية.
ليس بعيدًا عن نداء، تحاول الطالبة ذات الاحتياجات الخاصة لانا مجدي حجازي التعبير عما يجول بخاطرها من خلال رسوماتها، فهي لا تستطيع الكلام أو السمع، لكنها في المقابل تعبر ع ما يجول في خاطرها من خلال رسوماتها المختلفة، وهي تدرس إدارة الأعمال في جامعة القدس المفتوحة فرع أريحا.
تقول لانا إنها تحب الرسم بشكل كبير وهي تمارسه منذ كانت في سن الثالثة عشرة من عمرها، حيث رسمت والدها عندما كانت تجلس في المنزل وتنظر إليه، فدهش الحضور من قدرتها على رسم الوجوه والتعبير عما يجول في خاطرها باستخدام ريشتها.
وتضيف: "حصلت على دبلوم في التجميل من كلية الطيرة بمدينة رام الله، لكنني أبحث حاليًّا عن إكمال تعليمي والحصول على درجة البكالوريوس في جامعة القدس المفتوحة فرع أريحا، التي وجدت فيها خير مكان لإكمال دراستي".
وتوضح لانا أنها أنجزت قرابة 30 لوحة فنية باستخدام أقلام الرصاص والألوان الزيتية، وهي تأمل أن تقوم مؤسسة فنية بتبني لوحاتها ونشرها على مستوى العالم وإتاحة الفرصة لها للمشاركة في معارض عالمية، وهي لا تطلب الكثير سوى أحد يدعمها في إقامة معارض لها، وتوفير الأدوات التي تستخدمها في رسوماتها".