جامعة القدس المفتوحة

مناجاة بقلم الدارسة رجاء ابو صلاح

نشر بتاريخ: 10-12-2011

 سألت الطير من أهداك قلباً

                                  يفيض لسانه بالذكر جاها

بتسبيح وتهليل صباحا

                                 وفي وقت المساء إذا تلاها

فقال عناية الله احتوتني

                                   وما قلبي يريد بها سواها

فقلت امنن إلهي بالعطايا

                                   أنل يا ربّ نفسي مبتغاها

فما في أي مخلوق ترجت

                                ولكن فضل رحمتكم رجاها

شكوت إليك قلبا مطمئنا

                                    وناراً خلفه يحمى حماها

ونفساً غرها طول التمني

                                   فكانت دائما ترجي هداها

و ما كان الضلال لها بخير

                                 ولكن زيف شيطان غشاها

ففرج كربها و الدرب نور

                                     وداو سقيمة مما دهاها

ادم بالذل وقفتها لديكم

                                وزد في ذاك يا ربي علاها

فيا أملي فؤادي قد ملكتم

                                    وحبكمُ لأفكاري سباها

فحبل وصالكم أرض اعتصامي

                                وخيمتيَ التي وثقت عراها

وقطرة جودكم للأرض تحيي

                                   فتغدو نار صحراء مياها

ولفتة عينكم تجلو ظلاما

                                  وتهدي شمس أيامي سناها

فطاب لنفسيَ التوحيد حبا

                                  فما لي غير حضرتكم إلها

وجن بيَ الدعاء فقلت ربي

                                خلقت الناس مختلف هواها

و أرسلت الحبيب بشير خير

                              فكان كشمس يومي في ضحاها

فأوضح للورى خيرا و شرا

                                و قال سمت عقول في تقاها

فذاك تقيكم يجزى جنانا

                              وربي عرش  مولانا اعتلاها

ومن يشطط فوا أسفا عليهم

                                    أيحتملون من نار لظاها

فهب لعقولنا حسن اتباع

                                   لسنة خير من أرسلت طه

و أدخلنا الجنان بمحض فضل

                                   فلا نحرم نعيما في رباها

إليك دعاءنا ربي رفعنا

                                     فلا تكتب لدعوانا شقاها

 

 

 

منطقة طوباس التعليمية