جامعة القدس المفتوحة

رفح: وضع حجر الأساس لمشروع إنشاء وتجهيز الصالة الرياضية المغطاة ومبنى المؤتمرات وافتتاح الطابق الثاني بالفرع

نشر بتاريخ: 22-08-2017

 نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في رفح احتفالاً بمناسبة وضع حجر الأساس لمشروع إنشاء وتجهيز الصالة الرياضية المغطاة ومبنى المؤتمرات وافتتاح الطابق الثاني الجديد بالفرع، وذلك برعاية رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وحضور نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة أ. د. جهاد البطش، ونائب رئيس مجلس أمناء الجامعة أ. د. رياض الخضري، وعضو مجلس أمناء الجامعة د. عبد الله عبد المنعم، ومدير فرع رفح د. رأفت جودة، ومديري الفروع بالقطاع، ومحافظ رفح أ. أحمد نصر، ومدير تعليم رفح أ. أشرف عابدين، ووفد من مؤسسة الخليج التعليمية ممثلاً برئيسة مجلس إدارة المؤسسة د. آمنة العاوور، وعدد من مسؤولي مكتب نائب رئيس الجامعة بالقطاع، وعدد من قيادات العمل الوطني والمخاتير بالمحافظة، ومجموعة من الهيئتين الأكاديمية والإدارية، ومجلس اتحاد الطلبة بالفرع. 
وأكد أ. د. البطش خلال الحفل اهتمام رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو وحرصه على استمرار التعاون والتواصل مع المؤسسات المحلية والدولية، مقدماً شكره وتقديره لصندوق الكويت للتنمية العربية الاقتصادية بدولة الكويت، ومؤسسة الخليج التعليمية على دعمهم السخي للجامعة ومساندتها لأبناء شعبنا ومؤسساته التعليمية في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها الشعب الفلسطيني، منوهاً بالدور الكبير والرائد لمؤسسة الخليج التعليمية في توفير العديد من المنح والمساعدات والمشاريع المهمة التي تخدم طلبة فلسطين. 
وتوجه أ. د. البطش بالتهنئة لأبناء محافظة رفح، وجميع أبناء شعبنا بالبدء في تنفيذ هذا المشروع المهم الذي يسهم في دعم مسيرة العلم والتعليم والنهوض بقدرات المؤسسات التعليمية الفلسطينية للوصول إلى تحقيق حلم الدولة وعاصمتها القدس الشريف. 
كما رحب د. جودة بالحضور والضيوف، مبرقاً بالتحية لرئيس الجامعة على رعايته هذا الإنجاز، معبراً عن سعادته لاهتمام أبناء المحافظة وقياداتها بمشاركة جامعة القدس المفتوحة برفح مناسباتها السعيدة، ولا سيما وضع حجر الأساس لمشروع بناء الصالة الرياضية المغطاة، التي ستكون متاحة للطلبة لتنفيذ أنشطتهم الرياضية والثقافية المتنوعة، وكذلك إنشاء مبنى المؤتمرات المكون من أربعة طوابق المجهز بالكامل لكي يقدم خدماته للطلبة وللمجتمع المحلي، وكذلك افتتاح الطابق الثاني بالفرع الذي سيسهم في استيعاب الجامعة عدداً كبيراً من الطلبة الجدد وتقديم خدماتها بشكل أفضل. 
وأفاد أ. د. الخضري بأن جامعة القدس المفتوحة بدأت عملها في قطاع غزة منذ بداية التسعينيات بقرار منظمة التحرير الفلسطينية، برئاسة سيادة الرئيس الشهيد ياسر عرفات، بمبنى صغير مستأجر بمدينة غزة ليخدم أبناء قطاع غزة بكل أطيافه، وها هي الآن تمتلك في كل محافظة مبنى جامعياً متكاملاً ومجهزاً بأحدث التجهيزات والإمكانات، مقدما ًمباركته لأبناء محافظة رفح بهذا المشروع الضخم والمميز الذي سيقدم خدماته المتنوعة لأبناء المحافظة الجنوبية. 
بدورها، توجهت د. العاوور بالشكر والتحية لجامعة القدس المفتوحة لما تمتاز به من شفافية وحرص على تقديم أفضل الخدمات لطلبتها والمجتمع الفلسطيني بكل فئاته، معلنةً عن مشروع الطاقة الشمسية لمبنى فرع رفح بالكامل، متمنية مزيداً من التقدم والرفعة لجامعة القدس المفتوحة بإداراتها وطلبتها.